ميليشيا "حركة النجباء" العراقية تنشئ أول مقر لها في ريف الرقة

تاريخ النشر: 29.03.2021 | 17:00 دمشق

الرقة - خاص

بدأت ميليشيا "حركة النجباء" العراقية التابعة لإيران إنشاء مقر لها في بلدة "دبسي عفنان" في ريف الرقة الغربي الخاضعة لسيطرة قوات نظام الأسد.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الإثنين إن هذا المقر يعدّ الأول لميليشيا "حركة النجباء" في المنطقة بجانب ميليشيا "حزب الله" العراقي و"لواء فاطميون".

وأضاف أن الهدف من إنشاء مقر لميليشيا "حركة النجباء" العراقية زيادة النفوذ الإيراني في المنطقة.

وقدمت ميليشيا "لواء فاطميون" إلى "حركة النجباء" مقارّ لها في ريف الرقة الشرقي والغربي وستعمل على اختيار معسكر تدريب خاص بها في المنطقة.

وأكد المصدر أنه سيتم إنشاء مقارّ أخرى في مدينة "معدان" ومقر آخر في قرية "الشريدة"، بالإضافة إلى نقطة في بلدة "السبخة" في ريف الرقة الشرقي.

وأشار إلى أن "حركة النجباء" ستعمل بمساعدة الميليشيات الإيرانية في المنطقة على فتح مكاتب للتطوع ضمن صفوفها لأبناء ريف الرقة، بهدف استقطابهم.

وأوضح المصدر أن الميليشيا سوف تعمل على مد نفوذها إلى عمق البادية السورية بشكل تدريجي، لتمكن الميليشيات الإيرانية في المنطقة من السيطرة عليها بشكل كامل.

من هي ميليشيا "حركة النجباء"؟

أدرجت الولايات المتحدة الأميركية ميليشيا "حركة النجباء" العراقية التي تضم نحو 10 آلاف مقاتل مع زعيمها، أكرم الكعبي، على قائمة الإرهاب، في العام 2019.

وأُسست الميليشيا عام 2013 بدعم من إيران، وتحصل على تمويل من الحكومة العراقية أيضاً، رغم عدم خضوعها لبغداد وولائها للمرشد الإيراني علي خامنئي، وفق وزارة الخارجية الأميركية.

وشاركت "حركة النجباء" مع ميليشيات مدعومة من إيران في القتال إلى جانب نظام الأسد متسببة بمجازر  وجرائم حرب، حيث أظهر فيديو في العام 2016 عروضاً عسكرية للميليشيا حول حلب ظهرت فيه ناقلات جند مدرعة وصواريخ مضادة للدبابات وشاحنات صغيرة تحمل مدافع رشاشة ثقيلة.

مقالات مقترحة
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا