ميليشيات إيران تطلق النار على مدنيين يبحثون عن الكمأ بدير الزور

تاريخ النشر: 07.03.2021 | 12:38 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الأحد، أنّ ميليشيات إيران المنتشرة في محافظة دير الزور أطلقت النار على مدنيين كانوا يبحثون عن نبتة الكمأ في بادية البشري.

وقالت المصادر إنّ دروية - يُعتقد أنّها تابعة لـ ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني - أطلقت النار على عددٍ مِن المدنيين في أثناء بحثهم عن "الكمأ" في بادية البشري، أمس السبت، ما أدّى إلى إصابةِ 3 منهم.

كذلك اعتقل عناصر الميليشيا 3 مدنيين مِن الذين كانوا يبحثون عن "الكمأ" واقتادتهم إلى منطقة مجهولة، وسط مخاوف مِن تصفيتهم، ثم اتهام خلايا تنظيم الدولة (داعش) بذلك، وفقاً للمصادر.

وحسب المصادر فإنّ الميلشيات الإيرانية وميليشيات نظام الأسد تمنع غالبية الأهالي في دير الزور مِن البحث عن "الكمأ" الذي يستخرجونه ويبيعونه بأنفسهم بسبب ارتفاع سعره.

وتعدّ نبتة "الكمأ" مصدر رزق للعديد مِن المدنيين، حيث وصل سعر الكيلو الواحد إلى 60 ألف ليرة سورية، إلّا أن الألغام المنتشرة في مناطق وجودها - خاصة في البادية السورية الممتدة مِن دير الزور إلى ريف حمص الشرقي - أوقعت العديد مِن الضحايا في سبيل الحصول عليها.

في بادية البشري أيضاً، قتل وجرح عدد مِن عناصر ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة لـ قوات نظام الأسد، اليوم الأحد، إثر هجوم شنّه مجهولون على مواقع الميليشيا في البادية.

اقرأ أيضاً.. دير الزور.. قتلى وجرحى من ميليشيا "النظام" في بادية البشري