موسكو تستعيد 23 طفلاً من مخيم روج شرقي سوريا وسجن دمشق

تاريخ النشر: 04.07.2021 | 17:42 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت ممثلة "حقوق الطفل" في روسيا آنا كوزنيتسوفا إنه تمت إعادة جميع الأطفال الروس الموجودين في مخيم "روج" شمال شرقي سوريا إلى بلادهم والذي تسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وقالت للصحفيين عند وصولها إلى مطار تشكالوفسكي على متن طائرة تابعة لوزارة الدفاع الروسية أمس السبت قادمة من سوريا ومعها 23 طفلاً روسياً إن هذه الرحلة الرابعة عشر التي نقل فيها أطفال روسيون من سوريا.

وأوضحت أنه عبر هذه الرحلة تم نقل أطفال من مخيم "روج" ودار الأيتام وسجن دمشق، مشيرة إلى أنه نُقل من سجن دمشق "الأطفال الأصغر سناً الذين كانوا هناك مع أمهاتهم".

ولفتت إلى أن بعض الأطفال استقبلتهم سيارات الإسعاف في المطار وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية خاصة أنه كانت درجات حرارة أجسامهم مرتفعة، مؤكدةً أن حال الأطفال لا يثير المخاوف،

وذكرت في تصريحها أنه من المحتمل أن يكون هناك طفلان ما يزالان موجودين في مخيم "روج"، حيث ستتم إعادتهم إلى بلادهم حين العثور عليهم، مشيرة إلى أنه ستتركز جهودهم على مخيم "الهول" الذي تسيطر عليه "قسد".

وبيّنت أن روسيا أعدت 106 ملفات من الوثائق المطلوبة لإعادة الأطفال الروس من مخيم "الهول".

وبدأت روسيا العمل في العام 2017 لتحديد أماكن وجود مواطنيها القصر في كل من سوريا والعراق بهدف إعادتهم إلى بلادهم، حيث أعادت خلال الفترة الماضية 341 طفلاً.

وهؤلاء الأطفال اصطحبهم ذووهم الذين قدموا إلى سوريا والعراق خلال السنوات الماضية للانضمام إلى صفوف "التنظيمات الإرهابية"، ومنهم من ولد في سوريا أو العراق.

النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
كورونا.. 6 وفيات و1066 إصابة جديدة شمال غربي سوريا
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً