"مواقع إعلامية" تزيّف حقائق وأرقام المؤيدين للتطبيع بهدف تسويقه

15 تشرين الأول 2020
إسطنبول - متابعات

كذّب موقع "مسبار" بالأدلة الأرقام التي نشرتها بعض المواقع الإعلامية ، الخاصة بـ استطلاع "رأي العرب بالسلام مع إسرائيل"، والتي أجرتها مؤسسة "الزغبي" في خمس دول عربية، حيث أتت نتائج الاستطلاع مخالفة لما نشرته تلك المواقع والصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي التي تعمل على تسويق التطبيع مع "إسرائيل". 

مؤسسة "زغبي" نشرت نتائج استطلاع الرأي الذي أجرته في تموز من العام الجاري في كل من مصر، والسعودية، والأردن، وفلسطين (الضفة الغربية وقطاع غزة)، والإمارات، والتي أظهرت نتائجه الحقيقية أرقاماً تخالف تلك التي نشرتها وروجت لها بعض المواقع الإعلامية منها "سكاي نيوز عربية"، وصفحة "إسرائيل تتكلم بالعربية".

 

origin_zg02p97go.png

 

وبين تحقيق أجراه موقع "مسبار"، أن الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "زغبي" طرح موضوع إقامة الدول العربية علاقات مع "إسرائيل" ضمن قسمين مختلفين، الأول مبادرة السلام العربية والتي سئل المشاركون فيه عن رأيهم بإقامة علاقات مع "إسرائيل" وفق شروط مبادرة السلام العربية، إذ أظهرت النتائج أن 39 بالمئة من السعوديين، والمصريين، و28 بالمئة من الأردنيين، و38 بالمئة من الفلسطينيين، و46 بالمئة من الإماراتيين يوافقون على ذلك.

 

investigation_uoa4wti0y.png

 

والشق الثاني من الاستطلاع كان عن التطبيع، وسئل المشاركون فيه أن تطبيع الدول العربية مع "إسرائيل" أمر مرغوب وإن كان دون سلام مع الفلسطينيين، إذ أظهرت نتائج الاستطلاع أن أغلبية المشاركين فيه لا يرغبون بذلك باستثناء الإمارات العربية المتحدة.

وأظهرت النتائج أن 56 بالمئة من الإماراتيين يؤيدون التطبيع مع "إسرائيل"، في حين يرفضه 69 بالمئة من الفلسطينيين، و59 بالمئة من السعوديين والأردنيين، بالإضافة إلى 58 بالمئة من المصريين، الذين يرون أنه من غير المرغوب فيه إنشاء علاقات مع "إسرائيل" حتى بانعدام اتفاقية سلام إسرائيلية-فلسطينية.

 

2.png

 

ووفق نتائج الاستطلاع، تبين أن المواقع تتداول النسب الرافضة للتطبيع مع "إسرائيل" على أنها مؤيدة له، وبرر المؤيدون للتطبيع مع "إسرائيل" "وقف القتل" الذي احتل المرتبة الأولى في كل من مصر، والأردن، والسعودية.

وأظهرت أرقام الاستطلاع حول قسم مخطط "الضم الإسرائيلي"، أن 73 بالمئة من الفلسطينيين، و77 بالمئة من السعوديين والإماراتيين والأردنيين، و57 بالمئة من المصريين، يوافقون على إنهاء جميع جهود التعاون مع إسرائيل في حال شرعت بتنفيذ "مخطط الضم"،

3.png

 

واستهدف الاستطلاع الذي جرى بين الـ 24 من شهر حزيران، والخامس من تموز 2020، وشارك فيه ثلاثة آلاف و600 مواطن عربي في خمس دول عربية، جميعها لديها معاهدات مع "إسرائيل" باستثناء السعودية.

وكان المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، أظهر نتائج استطلاع الرأي التي نشرها في السادس من الشهر الجاري، والذي شمل 28 ألف مشارك في 13 دولة عربية، دون الإمارات، والذي أجراه بين تشرين الثاني من العام 2019 وتموز من العام الجاري، أن 88 بالمئة من المواطنين العرب في الدول التي جرى الاستطلاع فيها، يرفضون الاعتراف بـ "إسرائيل"، بينهم 91 بالمئة من الفلسطينيين، و65 بالمئة من السعوديين، و85 بالمئة من المصريين، بالإضافة إلى 93 بالمئة من الأردنيين.

 

اقرأ أيضاً:  الرئاسة الفلسطينية: اتفاق التطبيع لن يحقق السلام في المنطقة

اقرأ أيضاً: الإمارات والبحرين توقعان اتفاق تطبيع مع إسرائيل في البيت الأبيض

مقالات مقترحة
بلومبيرغ: تركيا ملتزمة بالرد على أي هجوم في إدلب
صحيفة كوميرسانت الروسية: أنقرة تتراجع في إدلب ولكن لا تستسلم
العربات التركية تنسحب من نقطة المراقبة في مورك تجاه إدلب (فيديو)
أزمة الخبز تتفاقم بريف دمشق والطحين الأممي يباع في الأسواق
قطاع النسيج في دمشق: أسعار الملابس سترتفع هذا الشتاء 3 أضعاف
وصول 11 ألف طن من القمح إلى سوريا.. هل تنهي الأزمة؟
انخفاض حاد في أعداد المسحات لفحص كورونا في شمال غربي سوريا
إصابة رئيس بلدية إسطنبول "أكرم إمام أوغلو" بفيروس كورونا
4 وفيات و52 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق نظام الأسد