منظمة: 300 رضيع يموتون كل يوم بسبب الحروب

تاريخ النشر: 15.02.2019 | 11:02 دمشق

آخر تحديث: 15.02.2019 | 11:40 دمشق

تلفزيون سوريا- متابعات

أظهر تقرير أعدته منظمة "أنقذوا الأطفال" أن أكثر من نصف مليون رضيع قد ماتوا نتيجة للصراع على مدار السنوات الخمس الماضية، وذلك بمعدل 100 ألف حالة وفاة سنويًا أو 300 رضيع كل يوم.

وبحسب تقرير المنظمة غير الحكومية الذي نشرته في ألمانيا الجمعة، إن سبب ما لا يقل عن 550 ألف حالة وفاة لأطفال دون سن الواحدة هو آثار الحرب في مناطق النزاع الأكثر تضرراً من عام 2013 إلى عام 2017.

وقال التقرير إن الأطفال الأكثر تضرراً من النزاع في عام 2017 كانوا من أفغانستان، واليمن، وجنوب السودان، وجمهورية إفريقيا الوسطى، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وسوريا، والعراق، ومالي، ونيجيريا والصومال.

ونوهت المنظمة إلى أن الإحصائية لا تشمل الأطفال الذين قتلوا مباشرة بسبب القتال، بل عدد الرضع والأطفال الصغار الذين ماتوا من الآثار الجانبية للنزاع القريب، مثل الجوع، وتفشي الأمراض، والأضرار التي لحقت بالمستشفيات، أو التأخير في تسليم المساعدات.

ولفت التقرير إلى أن عدد وفيات الأطفال ارتفع إلى 870 ألف طفل عندما تم تضمين جميع الأطفال دون سن الخامسة، وفي المقابل أشارت تقديرات المنظمة إلى مقتل ما يقرب من 175 ألف مقاتل بسبب النزاعات في فترة الخمس سنوات نفسها.

وقال هيلي ثورنينغ- شميت المسؤولة في المنظمة "يومياً هناك أطفال يتعرّضون لهجوم بسبب جماعات مسلّحة وقوات عسكرية لا تحترم القوانين والمعاهدات الدولية. من استخدام الأسلحة الكيميائية إلى استخدام الاغتصاب كسلاح حرب، وإنّ جرائم الحرب ترتكب في ظلّ إفلات تامّ من العقاب".

كما ذكر التقرير أن نحو 420 مليون طفل، أي 18% من أطفال العالم أجمع، كانوا في العام 2017 يعيشون في مناطق متضرّرة من نزاعات، بزيادة 30 مليون طفل عن عام 2016.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية