منظمة الصحة: موعد تسليم لقاح كورونا إلى سوريا سيتأخر حتى أيار

تاريخ النشر: 12.04.2021 | 16:50 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشفت ممثلة منظمة الصحة العالمية في دمشق أكجمال مختوموفا عن تأخر تسليم لقاح كورونا إلى سوريا عن طريق (كوفاكس) التابعة لمنظمة الصحة العالمية، وأن موعدها لم يتم تأكيده.

وأوضحت مختوموفا لصحيفة (الوطن) الموالية أن الدفعة الأولى خصصت لتغطية العاملين الصحيين والعاملين على الخطوط الأمامية الذين هم على اتصال مباشر مع (كوفيد 19) والمعرضين لخطر الانتقال على يومياً.

وأكدت منظمة الصحة العالمية واليونيسيف في بيان أنه "في 25 آذار الماضي أعلمت المنظمة من قبل برنامج (كوفاكس) أن تسليم الجرعات من معهد المصل الهندي سيتأخر في آذار ونيسان الجاري، وأن أقرب موعد للتسليم قد يكون في أيار المقبل، ويعود سبب التأخير في إمدادات جرعات اللقاح المنتج في المعهد إلى سوريا وإلى دول عديدة أخرى على حدٍ سواء، لزيادة الطلب على لقاحات كورونا في الهند".

وتم الاتفاق على أن المجموعات العالية الخطورة هي المجموعات المستهدفة في سوريا بحسب (كوفاكس)، وهي القوى العاملة الصحية ويشكلون 3 في المئة من السكان، وكبار السن ممن هم أكبر من 55 عاماً ويشكلون 13 في المئة من السكان، والأشخاص المصابون بأمراض مزمنة ويشكلون 5 في المئة من مجموع السكان.

وقالت المنظمة إنها ملتزمة ببذل قصارى جهدها لمكافحة الفيروس في سوريا وتأمين اللقاحات للشعب السوري، بالرغم من وجود كثير من التحديات.

وأضافت أن من بين التحديات والأمور المجهولة التي يمكن أن تؤثر في نشر اللقاح هي عدم القدرة على تنبؤ التصنيع وتوافر اللقاح عالمياً، حيث لم يتم تحديد تاريخ وصول الدفعة الأولى من اللقاح المخصصة لسوريا.

وأشارت إلى أن خيارات تأمين اللقاحات قد تكون محدودة على المدى الطويل، ما يؤدي إلى زيادة الاحتياجات الإنسانية، كما أن الطفرات والمتغيرات الحالية لفيروس كوفيد 19 المنتشر في سوريا غير معروفة، ما يصعب التنبؤ أو إثبات فعالية اللقاحات المقدمة.

وأفادت المنظمة بأن تمويل دعم نشر اللقاح غير مؤكد ولا يمكن التنبؤ به، وهناك حاجة إلى وضع خطة طوارئ لضمان استمرارية تقديم اللقاحات عبر برنامج (كوفاكس) في الربعين الثالث والرابع من العام الحالي.

وتبلغ كلفة التشغيل التقديرية للمرحلة الأولى من إطلاق اللقاح من خلال برنامج (كوفاكس) التي تستهدف 3 في المئة فقط خلال الربع الثاني من العام الحالي 7 ملايين دولار، أما المرحلة الثانية من إطلاق اللقاح فهي تستهدف 17 في المئة من السكان كبار السن ومن ذوي الأمراض المزمنة وسيتم إعطاء اللقاح في الربعين الثالث والرابع من العام الحالي، وتقدر منظمة الصحة العالمية واليونيسيف العجز في التكاليف التشغيلية بمبلغ 32 مليوناً.

مقالات مقترحة
الهند تسجل أكثر من 4000 وفاة بسبب الإصابة بكورونا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا