"منسقو الاستجابة": خلال 8 أشهر نشب 74 حريقا في المخيمات

تاريخ النشر: 14.12.2020 | 10:01 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن "منسقو استجابة سوريا" عن عدد الحرائق التي نشبت في خيام النازحين بالداخل السوري والتي وصلت إلى 74 حريقاً خلال الأشهر الـ 8 الفائتة.

ونشر "منسقو الاستجابة" عبر صفحتهم على الفيس بوك، أمس الأحد، أن حرائق جديدة اندلعت بـ "مخيمات الشمال السوري في بلدتي كللي، وتل الكرامة بريف إدلب الشمالي، إثر استخدام المواقد للطهي والمدافئ التي تتسبب في احتراق الخيام".

وأشار الفريق إلى أن هناك العشرات من الخيم "تضررت من العواصف المطرية والهوائية التي عصفت في المناطق التي توجد فيها مخيمات النازحين خلال الفترة الماضية".

وناشد "منسقو الاستجابة" المنظمات الإنسانية إلى "تحسين الأوضاع الأساسية في المخيمات، للمساهمة في تخفيف الأضرار المستمرة التي تصيب سكانها كالعوامل الجوية، وتقديم المساعدات لأهالي المخيمات لـ مواجهة انتشار فيروس كورونا".

اقرأ أيضاً.. حريق في مخيم باب السلامة شمال حلب يشرّد عشرات النازحين

وتوفيت طفلة تبلغ من العمر أقل من عامين منتصف الشهر الفائت، إثر حريق نشب نتيجة "ماس كهربائي" في بطّاريات الشحن في خيمة عائلتها في مخيم "زيارة حنان" قرب بلدة شرّان التابعة لـ مدينة عفرين شمال غربي حلب.

والتهم حريق ضخم، أيلول الفائت، 45 خيمة لـ النازحين في "مخيم البل" قرب بلدة صوران شرقي مدينة اعزاز شمالي حلب إثر اشتعال "بابور كاز" في إحدى الخيم.

اقرأ أيضاً: بسبب الأمطار.. تضرّر 51 مخيماً شمال غربي سوريا

اقرأ أيضاً: احتراق خيم للمهجّرين في ريف إدلب الشمالي (صور)

وتتكرر حوادث الحريق في مخيمات النزوح شمال غربي سوريا باستمرار، نتيجة انتشار استخدام محروقات "غير مكررة" بشكل صحيح، إضافة إلى عدم توعية الأطفال بـطريقة استخدامها، الأمرُ الذي يؤدّي إلى نشوب الحرائق ووقوع العديد مِن الضحايا المدنيين.

كذلك، تشهد معظم مخيمات الشمال السوري أوضاعاً إنسانية صعبة، خاصّةً مع دخول فصل الشتاء وتساقط الأمطار واشتداد الرياح، التي تقتلع أحياناً بعض الخيام وتتلف أخرى، في ظل عدم توافر وسائل التدفئة والمقومات الأساسية للحياة.

مقالات مقترحة
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس