منبج على الطاولة بين أنقرة وواشنطن

تاريخ النشر: 25.05.2018 | 14:05 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

يجري وفد من الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الجمعة، مشاورات مع تركيا في العاصمة أنقرة، بشأن مدينة منبج شمالي سوريا التي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكيا.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي في مؤتمر صحفي بمقر الوزارة، إن البيان النهائي الذي يصوغه البلدان سيعلن عنه عقب لقاء وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ونظيره الأمريكي مايك بومبيو، في العاصمة واشنطن بالرابع من حزيران المقبل.

وأنشأ الطرفان مجموعة العمل الخاصة بسوريا في شباط الماضي، عقب زيارة وزير الخارجية السابق ريكس تيلرسون إل تركيا، وعقدت أولى اجتماعاتها في شهر آذار الفائت.

وأضاف أقصوي: "اليوم نعقد الاجتماع الثاني، ونستضيف وفدًا أمريكيًا في بلدنا لهذا الغرض"، مؤكدا أن الوضع في مدينة منبج سيكون على رأس المواضيع التي سيتم بحثها مع الوفد الأمريكي.

وأقامت الولايات المتحدة الأمريكية قاعدة عسكرية في مدينة منبج الخاضعة لسيطرة "قسد"، كما نشرت فرنسا مزيداً من تعزيزاتها العسكرية في مناطق سيطرة "قسد" ووحدات حماية الشعب في منبج والحسكة وعين عيسى والرقة، وسط زيادة التوتر في العلاقة بين باريس وأنقرة. 

وتسعى تركيا لتطبيق "خارطة طريق" مع أمريكا بغية انسحاب وحدات حماية الشعب من منبج، وعبرت أنقرة في الوقت ذاته إلى إمكانية شن عمل عسكري مثلما حدث في مدينة عفرين، إذا لم يتم التوافق على خروج "الوحدات".

وبدأت القوات الأمريكية بإنشاء قاعدة عسكرية لها شمال مدينة منبج في قرية عون الدادات الواقعة على الطريق الرئيسي بين مدينتي منبج وجرابلس شمال شرق حلب، و يبلغ عدد الجنود الأمريكيين في سوريا 2000 جندي.

مقالات مقترحة
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا