مليون ونصف برميل من النفط الإيراني في طريقها إلى سوريا

تاريخ النشر: 03.05.2021 | 13:02 دمشق

إسطنبول - متابعات

أظهرت بيانات موقع "تنكر تريكرز" المتخصص في تتبع ناقلات النفط، اليوم الإثنين، أن ناقلة نفط إيرانية في طريقها إلى سوريا، وتعد هذه الشحنة الخامسة من نوعها خلال شهر، بعد استئناف الملاحة في قناة السويس.

وقال موقع "تنكر تريكرز" إنه من المتوقع وصول مليون ونصف برميل من النفط الخام الإيراني هذا الأسبوع إلى ميناء بانياس في محافظة طرطوس.

وفي 6 نيسان الفائت، رصد الموقع عبور 4 ناقلات نفط إيرانية من قناة السويس متجهة إلى سوريا بعد استئناف الملاحة في القناة، تحمل على متنها ما يُقدّر بـ 3.5 ملايين برميل نفط.

وأول أمس السبت، أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية في حكومة نظام الأسد، عن تعديل كمية تعبئة البنزين للسيارات بزيادة قدرها 5 لترات فقط.

وقالت وكالة سانا إنه تم تعديل كمية تعبئة مادة البنزين لتصبح 25 ليتراً بدلاً من 20 ليتراً، وذلك اعتباراً من صباح اليوم السبت.

وخفض نظام الأسد كمية تعبئة مادة البنزين منذ منتصف العام الفائت من 200 ليتر شهرياً، حيث كان يحق للمواطن أن يملأ خزان سيارته من البنزين 40 ليتراً كل 4 أيام، إلى 100 ليتر كل أسبوع قبل أن يحول ملء الوقود عبر نظام "البطاقة الذكية".

 

وأفاد مدير التوزيع في شركة المحروقات، عيسى عيسى، في الـ 20 من الشهر الفائت، بأن موضوع العودة للسماح بتعبئة 40 ليتراً من مادة البنزين مرتبط باستمرار وصول التوريدات النفطية بشكل منتظم، ويتطلب وجود ضعف الإنتاج الحالي.

وتشهد مناطق سيطرة النظام أزمة خانقة وشحاً في توافر مشتقات الوقود، ازدادت وتيرتها خلال الأشهر السابقة، ما دفع وزارة النفط التابعة لحكومة الأسد إلى تخفيض كميات البنزين الموزعة على المحافظات.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا