مقتل 871 مدنياً في الغوطة الشرقية بعد قرار مجلس الأمن 2401

تاريخ النشر: 25.03.2018 | 19:03 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

نشرت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" تقريراً يوضّح مقتل 871 مدنياً، بينهم 179 طفلاً، و123 امرأة في الغوطة الشرقية بعد مرور شهر على صدور قرار مجلس الأمن 2401 في 24 شباط/ فبراير الماضي.

ووثّقت "الشبكة" في تقريرها الذي يغطي الانتهاكات التي ارتكبها "التحالف الروسي الإيراني السوري" -حسب وصفها- ما لا يقل عن 19 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية بينها 8 مراكز للدفاع المدني و4 منشآت طبية خلال شهر واحد فقط.

كما وثّق التقرير في الفترة التي يغطيها استخدام النظام السوري السلاح الكيماوي لمرة واحدة حيث ألقى الطيران المروحي برميلاً محملاً بغاز سام على بلدة حمورية، واستخدم النظام الأسلحة الحارقة لـ 3 مرات والذخائر العنقودية لـ 3 مرات، وإلقاء الطيران المروحي 732 برميلاً متفجراً.

ووصلت اليوم الأحد، الدفعة الأولى من مهجّري القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية إلى معبر بلدة قلعة المضيق غرب حماة تنفيذاً لاتفاق توصل إليه الجانب الروسي و"فيلق الرحمن" الذي يسيطر على القطاع

يذكر أن مجلس الأمن الدولي كان قد صوت بالإجماع على قرار طرحته الكويت والسويد في 24 شباط/ فبراير الماضي، بشأن وقف الأعمال القتالية في سوريا لمدة شهر وتيسير وصول المساعدات الإنسانية.

مقالات مقترحة
الرئاسة التركية تعلق على أنباء تمديد الإغلاق العام
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة