مقتل 30 طالباً عسكرياً بقصفٍ لـ"حفتر" على طرابلس وتركيا تدين

تاريخ النشر: 05.01.2020 | 13:01 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قتل 30 طالباً في الكلية العسكرية بالعاصمة الليبية طرابلس وجرح 33 آخرون، مساء أمس السبت، بقصفٍ جوي نفّذته طائرات حربية تابعة لـ قوات "خليفة حفتر" على مقر الكلية.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة في طرابلس لـ وكالة الأناضول التركية، إن القصف الجوي لـ قوات "حفتر" استهدف مقر السكن الخاص لـ طلاب الكلية العسكرية، الواقعة في منطقة الهضبة جنوبي طرابلس.

وأدانت وزارة الخارجية التركية في بيان، اليوم الأحد، قصف مقر الكلية العسكرية، مطالبة المجتمع الدولي "اتخاذ الخطوات الضرورية بأسرع وقت، مِن أجل إنهاء الدعم الخارجي لـ حفتر في ليبيا".

وكان أهالي مدن طرابلس ومصراتة وزوارة الليبية ندّدوا، مساء أمس، بغارات الطائرات الأجنبية الداعمة لـ قوات "حفتر" على الكلية العسكرية في طرابلس، ما أدّى إلى مقتل وجرح العشرات مِن طلاب الكلية.

كذلك، أعلنت حكومة الوفاق، اليوم، مقتل أحد موظفي مطار "معيتيقة" الدولي بالعاصمة طرابلس، بقصفٍ جوي لـ قوات "حفتر"، مطالبةً المجتمع الدولي بتدخل فوري وعاجل لـ ردع ما قالت إنه "العدوان على ليبيا وحماية المدنيين الأبرياء".

وسبق أن ندّد المجلس الرئاسي لـ حكومة الوفاق الوطني، بهجمات "حفتر" ضد المدنيين خلال هجومه على العاصمة طرابلس، وطالب بإرسال بعثة تقصي حقائق دولية لـ توثيق تلك "الانتهاكات الجسيمة".

وحسب "الأناضول"، فإن هجمات قوات "حفتر" على المدنيين والعسكريين في مناطق سيطرة حكومة الوفاق الوطني برئاسة "فايز السراج"، تصاعدت مؤخّراً، في ظل عملية عسكرية مستمرة سبق أن أطلقتها القوات، مطلع شهر يسان 2019، للسيطرة على العاصمة الليبية.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا