مقتل 20 عنصراً من قوات النظام و"الشبيحة" إثر اشتباكات سلحب

06 كانون الأول 2019
 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قتل 20 من عناصر قوات النظام وميليشيات "الشبيحة" وجرح أكثر من 30 آخرين إثر اشتباكات متبادلة في مدينة سلحب غرب مدينة حماة.

ونقلت وكالة سمارت عن مصادر محلية (لم تسمها) أمس الخميس، أن 7 عناصر من جهاز الشرطة و5 من "الأمن الجنائي" التابعين لقوات النظام قتلوا وجرح 20 آخرون بينهم رئيس فرع "الأمن الجنائي" العقيد أكرم نافية، نتيجة اشتباكات مع ميليشيات "الشبيحة" في مدينة سلحب، كما قتل 13 عنصراً وجرح 17 آخرون من الأخيرة.

وأضافت المصادر أن الاشتباكات مستمرة منذ يومين، على خلفية هجوم عناصر من ميليشيات "الشبيحة" على مركز ناحية مدينة سلحب وقتلهم رئيسها مهند وسوف المنحدر من قرية عنبورة التابعة لمدينة مصياف.

وأشارت الوكالة إلى أن الطرفين استخدما الأسلحة الخفيفة والمتوسطة وقواذف الآر بي جي بالاشتباكات.

وذكرت قبل يومين شبكة "روسيا اليوم" أن مجموعة من "المطلوبين الخارجين عن القانون" اقتحموا مركز ناحية وقتلوا النقيب في قوات النظام مهند علي وسوف.

وتشهد مناطق سيطرة النظام من حين لآخر اشتباكات بين الميليشيات الموالية له وأخرى موالية لروسيا أو إيران قتل على إثرها العشرات.

 
 
بلومبيرغ: أنقرة طلبت من واشنطن نشر منظومتي باتريوت على حدودها
مقتل جنديين تركيين في غارة جوية على إدلب
اشتباكات داخل بلدة النيرب وتدمير 5 دبابات لـ"النظام"
الأمم المتحدة: 170 ألف نازح يعيشون بلا خيم في إدلب
ضحايا بقصفٍ روسي على ريفي حلب وإدلب
بيدرسون: روسيا ضالعة في العمليات التي يشنها نظام الأسد في إدلب
اشتباكات داخل بلدة النيرب وتدمير 5 دبابات لـ"النظام"
بدء عملية عسكرية للفصائل والجيش التركي شرق إدلب
إدلب.. الفصائل تسقط طائرة استطلاع روسية وتحركات تركية نحو النيرب
وفيات في كوريا الجنوبية وإصابات في إيران.. كورونا يواصل تفشيه
 حصيلة ضحايا كورونا تتجاوز ألفي وفاة ونحو 70 ألف مصاب
وفاة أول مصاب بكورونا في أوروبا وارتفاع عدد الوفيات بالصين