مقتل 20 عنصراً من الحرس الثوري في هجوم جنوب شرق إيران

تاريخ النشر: 13.02.2019 | 20:02 دمشق

آخر تحديث: 13.02.2019 | 20:45 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أسفر هجوم انتحاري بسيارة مفخخة جنوب شرق إيران اليوم الأربعاء عن سقوط 40 عنصراً من الحرس الثوري الإيراني بين قتيل وجريح.

وقالت وكالة فارس للأنباء إن الهجوم أسفر عن مقتل 20 عنصراً من أفراد الحرس الثوري الإيراني كما أصيب 20 أخرون.

وأضافت الوكالة الإيرانية بأن جيش العدل، وهو جماعة متشددة تنشط في جنوب إيران، أعلن مسؤوليته عن استهداف الحافلة التي كانت تقل 40 عنصراً من الحرس الثوري الإيراني.

 الحرس الثوري الإيراني أكد في بيان له أن سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدف الحافلة التي كانت تقل أفرادا من الحرس الثوري، وذلك على الطريق الواصل بين مدينتي زاهدان وخاش في ولاية سيستان وبلوشستان، وهي منطقة مضطربة قرب حدود باكستان، حيث تنشط جماعات متشددة ومهربو المخدرات.

وأظهر مقطع مصور دماءً وأنقاضاً على الطريق السريع في موقع الهجوم.

وتشهد ولاية بلوشستان عمليات مسلحة تقوم بها مجموعات سنية بلوشية تتهم النظام الإيراني بممارسة الظلم القومي والطائفي ضدهم.

يذكر أن عدد سكان البلوش في إيران يبلغ حوالي 4 ملايين يعيش أغلبهم في محافظة "سيستان وبلوشستان" المحاذيتين لولاية بلوشستان الباكستانية.

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا