مقتل 14 عنصراً من قسد خلال اشتباكات مع تنظيم الدولة

تاريخ النشر: 28.10.2018 | 10:10 دمشق

آخر تحديث: 29.10.2018 | 15:34 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

قتل 14 عنصراً من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" خلال معارك مع تنظيم الدولة شرق نهر الفرات، في آخر الجيوب التي يسيطر عليها التنظيم في سوريا.

وقال كينو غابرييل المتحدث باسم "قسد" المدعومة أميركياً في بيان أمس"يستمر إرهابيو داعش في شن هجمات مضادة مستغلين الظروف الجوية السيئة ونتيجة الاشتباكات الضارية ارتقى 14 من مقاتلينا إلى مرتبة الشهادة".  

كذلك سقط جرحى من"قسد" في الاشتباكات التي بدأت يوم الجمعة شرقي دير الزور قرب الحدود السورية -العراقية، وقال البيان إن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة قدمت الدعم "لقسد" في الاشتباكات حيث تكبد التنظيم "خسائر كبيرة في العتاد والأرواح".

وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية في 23 من الشهر الجاري سيطرت على مساحات واسعة داخل بلدة السوسة في ريف دير الزور الشرقي بعد اشتباكات عنيفة مع مقاتلي تنظيم الدولة.

ويتمركز تنظيم الدولة في مساحات ضيقة ومحاصرة في منطقة حوض الفرات، بدءاً من أطراف بلدة هجين شرق دير الزور، وصولاً إلى الحدود السورية – العراقية قرب البوكمال، وذلك عقب خسارته لـ أبرز معاقله هناك لصالح قوات "نظام الأسد" و"قسد" من الجانب السوري، ولـ صالح القوات العراقية و"الحشد الشعبي" من الجانب العراقي.

 

مقالات مقترحة
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا