مقتل ووفاة 42 ضحية من فلسطينيي سوريا خلال عام 2020

تاريخ النشر: 16.02.2021 | 12:00 دمشق

آخر تحديث: 16.02.2021 | 12:24 دمشق

قال فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا، إن عدد ضحايا اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين قضوا أو أبلغ عن وفاتهم خلال العام 2020، بلغ 42 ضحية.

وأوضح الفريق أن من بين الضحايا 5 لاجئين ماتوا غرقاً، من بينهم 4 أشخاص في أثناء محاولات العبور إلى اليونان عام 2020، ولاجئ قضى عام 2018 وتم التعرف إليه عام 2020، في حين قتل 17 شخصاً نتيجة الأعمال الحربية، و12 لاجئاً تحت التعذيب والإهمال الطبي، بينهم 3 أشخاص قضوا خلال 2020، في حين أبلغ عن الآخرين خلال العام المنصرم، بالإضافة إلى 8 ضحايا قضوا بسبب القتل خارج القانون والاغتيالات.

اقرأ أيضاً: منظمة ترصد تغييرات النظام تجاه توظيف الفلسطينيين في سوريا

ووثقت المجموعة اعتقال 1797 فلسطينياً في سوريا في فروع الأمن والمخابرات التابعة لنظام الأسد بينهم 110 نساء، بالإضافة إلى فقدان 330 لاجئاً، كما وثقت سقوط 4048 ضحية، وذلك خلال الفترة الممتدة من آذار 2011 ولغاية كانون الأول 2020، منهم 620 لاجئاً تحت التعذيب في المعتقلات السورية. 

اقرأ أيضاً: نظام الأسد يستولي على منازل اللاجئين الفلسطينيين في خان الشيح

يذكر أن مئات آلاف الفلسطينيين الذين هجّرهم الاحتلال الإسرائيلي يعيشون في سوريا منذ عام 1948، وخلال الثورة السورية قام النظام بتهجير آلاف الفلسطينيين من منازلهم وخاصة في مخيم اليرموك الذي يعدّ أكبر المخيمات الفلسطينية في سوريا.