مقتل مدني وجرحى بانفجار في مدينة عفرين

تاريخ النشر: 08.03.2020 | 13:01 دمشق

آخر تحديث: 08.07.2020 | 15:39 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قضى مدني وجرح آخرون، اليوم الأحد، بانفجار في مدينة عفرين - الحدودية مع تركيا - شمال غرب حلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون بسيارة مركونة في "شارع السياسية" وسط مدينة عفرين انفجرت، وأدّت إلى مقتل مدني وجرح ثلاثة آخرين بينهم طفل، نقلوا إلى نقاط طبية في المدينة.

وحسب وكالة "سمارت"، فإن القتيل - المدني حالياً - كان قبل عام ونصف مقاتلاً في صفوف فصيل "حركة نور الدين الزنكي"، وأنه لم تُعرف أسباب اغتياله، والجهة التي تقف وراء ذلك.

وسبق أن قضى ستة مدنيين، يوم 10 مِن شهر شباط الفائت، بانفجار سيارة ملغّمة في مدينة عفرين، إضافةً إلى جرح خمسة آخرين بينهم طفل مِن أبناء المدينة، وثلاثة مِن مهجّري غوطة دمشق الشرقية.

يُشار إلى أنَّ معظم المناطق التي سيطرت عليها فصائل الجيش الحر (الجيش الوطني) بالاشتراك مع القوات التركية ضمن عمليتي "درع الفرات، وغصن الزيتون" في ريف حلب و"نبع السلام" في ريفي الحسكة والرقة، ما تزال تشهد انفجار سيارات ودراجات نارية "ملغمة"، إضافةً إلى"ألغام وعبوّات ناسفة" مِن مخلفات تنظيم "الدولة" و"قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، وقنابل مِن مخلفات قصفٍ سابق لـ قوات نظام الأسد.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا