مقتل عنصرين من ميليشيا الدفاع الوطني وإصابة 5 آخرين في البوكمال

تاريخ النشر: 10.05.2021 | 00:32 دمشق

دير الزور - خاص

قتل عنصران من ميليشيا الدفاع الوطني، وأصيب 5 آخرون بهجومٍ على النقاط التابعة للميليشيا التابعة لنظام الأسد، في مدينة البوكمال.

وقالت مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا، إنّ مجموعة مسلحة هاجمت، فجر أمس الأحد، عدداً من النقاط التابعة لميليشيا الدفاع الوطني في قرية الصالحية التابعة لمدينة البوكمال.

وأضافت المصادر أن المهاجمين استخدموا الأسلحة الرشاشة وقذائف "آر بي جي"، لتندلع اشتباكات استمرت نحو ساعة، قتل فيها عنصران من ميليشيا الدفاع الوطني وأصيب نحو 5 آخرين.

وتتهم ميليشيا الدفاع الوطني عناصر الحرس الثوري الإيراني بالهجوم، وذلك بعد نشر الحرس الثوري نقاطا له في المنطقة، ولم تكن نقاط ميليشيا الدفاع الوطني في المنطقة ذاتها تتعرض لهجمات سابقاً.

وفي الـ 26 من الشهر الماضي، قُتل ما لا يقل عن 4 عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لقوات الأسد وجرح نحو 10 آخرين، إثر هجوم نفذه مجهولون على مواقع الميليشيا في محيط حقل الورد النفطي في قرية الصالحية التابعة لمدينة البوكمال بريف دير الزور.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، إن الهجوم استمر لنحو ساعة، واستخدم فيه المهاجمون الأسلحة الخفيفة والرشاشات الثقيلة من عيار (23) مم.

وأضاف المصدر أن قوات الأسد وميليشيا الدفاع الوطني أرسلت تعزيزات عسكرية إلى المنطقة من مدينتي البوكمال والميادين، لكنها لم تصل إلى حين انتهاء الاشتباك وانسحاب المهاجمين. في حين نقلت قوات النظام المصابين والقتلى إلى مشفى دير الزور العسكري.