مقتل عنصرين لحزب الله بالغارات الإسرائيلية قرب دمشق

تاريخ النشر: 25.08.2019 | 15:08 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

نعت مواقع وصفحات إخبارية مرتبطة بحزب الله، عنصرين منه قُتلا من جراء الغارات الإسرائيلية التي ضربت ليل السبت - الأحد منشآت عسكرية إيرانية قرب العاصمة دمشق.

وتداولت حسابات مؤيدة لميليشيا حزب الله أو مقربة منه، تسجيلاً مصوراً لتشييع عنصرين لبنانيين من حزب الله هما ياسر الضاهر من بلدة بليدا، وحسن زبيب من بلدة النميرية، الابن الوحيد ليوسف زبيب مدير الهندسة وعضو مجلس الإدارة في تلفزيون المنار.

 

 

وجرى تشييع زبيب والضاهر في مقام السيدة زينب وسط العاصمة دمشق، دون صدور أي تصريح رسمي من الحزب حتى ظهر اليوم.

 

 

وشنّت طائرات حربية إسرائيلية الساعة الحادية عشرة والنصف تقريباً من ليل أمس غارات ضد أهداف تابعة للحرس الثوري الإيراني في محيط العاصمة دمشق.

مِن جانبه، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي (بنيامين نتنياهو) في بيان له - حسب وكالة "رويترز" - إن "إسرائيل أحبطت بعد جهد كبير مخططاً لـ فيلق القدس لشنِّ هجوم على إسرائيل وإنه لا حصانة لإيران في أي مكان".