مقتل عراقي داخل مخيّم الهول.. خدم في "تنظيم الدولة" ثم عند "قسد"

30 تشرين الأول 2020
 الحسكة ـ خاص

عثرت القوى الأمنية التابعة لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في مخيم "الهول"، اليوم الجمعة، على جثة لاجئ عراقي الجنسية مقتول بطلق ناري داخل المرافق العامة، دون معرفة الجهة المنفّذة.

اقرأ أيضاً: مقتل عنصر من "قسد" بالسلاح الأبيض في مخيم الهول بالحسكة

وأفادت مصادر خاصة من داخل المخيم لتلفزيون سوريا، أن القوى الأمنية تلقّت فجر اليوم إبلاغات من مقيمين داخل المخيّم تفيد بوجود جثة في المرافق العامة داخل القسم الخامس في مخيم الهول شرقي الحسكة.

وأضافت المصادر أن الجثة تعود لشاب عراقي يبلغ من العمر 28 عامًا، تعرض لإطلاق نار على رأسه من مسافة قريبة.

ونقلت المصادر عن عناصر في أمن المخيم قولهم إن الشاب يدعى "سليمان أبو حمزة"، وهو من بلدة "عانة" العراقية في محافظة الأنبار.

وكشفت أن "أبو حمزة" كان يخدم في جهاز "الحسبة" لدى تنظيم "الدولة" قبل انسحابه وهروبه إلى القامشلي عام 2016، التحق بعدها بصفوف "قسد". وبعد انقضاء نحو 7 أشهر ترك أبو حمزة العمل داخل "قسد" ليعود ويقيم مع زوجته وابنَيه في مخيم الهول".

وشهد مخيم الهول العديد من حالات القتل سواء بالسلاح الأبيض أو الناري، دون معرفة مرتكبيها أو تبنّي جهة ما المسؤولية أو تحديد الجهة الفاعلة من قبل "قسد" التي تكتفي بتقييد الجريمة ضد مجهول، بالرغم من التشديدات الأمنية داخل المخيم.

اقرأ أيضاً: ضحيتها سيدة.. جريمة قتل أخرى داخل مخيم "الهول"

قرأ أيضاً: مقتل شابين وامرأة في مخيم الهول جنوبي الحسكة

وسُجّلت في شهر تشرين الأول الجاري ثلاث حالات قتل داخل المخيم، ارتكبت إحداها بحق لاجئة سورية، في حين لم تتمكن "قوات سوريا الديمقراطية" من إيقاف هذه الظاهرة. 

 

مقالات مقترحة
مدير المواساة: إصابات كورونا في المشفى ارتفعت 3 أضعاف هذا الشهر
تركيا.. 182 وفاة وأكثر من 30 ألف إصابة بفيروس كورونا
حالتا وفاة و 120 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة "قسد"