مقتل طبيبة وجرح العشرات في جمعة جديدة من مسيرات غزة

مقتل طبيبة وجرح العشرات في جمعة جديدة من مسيرات غزة

طبيب يسعف مصابا خلال مسيرات العودة على حدود قطاع غزة(الأناضول)

تاريخ النشر: 01.06.2018 | 22:06 دمشق

آخر تحديث: 30.06.2018 | 08:13 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

قتلت طبيبة متطوعة وأصيب 100 فلسطيني اليوم الجمعة، جراء استخدام جيش الاحتلال الإسرائيلي العنف في قمع مسيرات "العودة" السلمية على الحدود بين قطاع غزة و"إسرائيل".

وقالت وزارة الصحة بالقطاع في بيان "إن الطبيبة الفلسطينية المتطوعة رزان أشرف النجار، استشهدت بعد تعرضها لرصاص الجيش الإسرائيلي على الحدود الشرقية لمدينة خان يونس جنوبي غزة".

وشارك المئات في فعاليات الجمعة العاشرة من المسيرات السلمية، تحت اسم "من غزة إلى حيفا وحدة دم ومصير مشترك"

ودعا الحراك الشبابي في حيفا إلى مسيرة من مدينة حيفا إلى غزة، دعما للقطاع ورفضا لمحاولات تصفية القضية الفلسطينية عقب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

وخرجت  الجمعة الماضية تظاهرة في حيفا لكسر الحصار عن قطاع غزة، واجهتها قوات الاحتلال بالعنف واعتقلت عشرات الفلسطينيين.

وتستمر سلطات الاحتلال باستهداف المدنيين الفلسطينيين المشاركين في مسيرات العودة، إذ ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين خلال المسيرات السلمية على حدود غزة منذ 30 من آذار الماضي وحتى أواخر أيار إلى 116قتيلا،  وفق إحصائية لوزارة الصحة في القطاع.

وشهدت حدود غزة مع الأراضي الفلسطينية المحتلة قرب الأسلاك الفاصلة بين القطاع و"إسرائيل"، احتجاجات شعبية حاشدة تزامنت مع مراسم نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وبلغ عدد الجرحى برصاص الاحتلال منذ بدء المسيرات 12 ألفا.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار