مقتل ضابط من الشرطة وإصابة طفل بانفجار قنبلة بريف عفرين

تاريخ النشر: 09.08.2020 | 09:42 دمشق

آخر تحديث: 09.08.2020 | 10:39 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل ضابط مِن الشرطة المدنية (الحرة)، ليل السبت - الأحد، بانفجار في قرية الباسوطة بريف مدينة عفرين - الحدودية مع تركيا - شمال غربي حلب، كما أصيب طفل بانفجار آخر في المدينة.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن لغماً أرضياً انفجر بسيارة للشرطة المدنية في قرية الباسوطة جنوبي عفرين، ما أدّى إلى مقتل الضابط (ياسين رفاعي) - مِن أبناء حي جوبر شرقي دمشق - وإصابة عنصر بجروح.

وأضاف المراسل أن فرق الدفاع المدني في المنطقة سارعت إلى مكان الانفجار وانتشلت جثة الضابط القتيل - وهو ملازم في شرطة بلدة جنديرس - كما نقلت المُصاب إلى مشفى عفرين.

من جهةٍ أخرى، أشار المراسل إلى انفجار قنبلة يدوية ألقاها مجهولان - يركبان دراجة نارية - على "براكية" (دكان صغير للمواد الغذائية) قرب دوّار معراتا وسط مدينة عفرين، ما أدّى إلى إصابة طفل نقل إلى نقطة طبية في المنطقة، دون معرفة أسباب الحادثة.

يشار إلى أن منطقة عفرين تشهد - باستمرار - العديد مِن انفجارات الألغام مِن مخلّفات المعارك السابقة بين "وحدات حماية الشعب - YPG" والجيش الوطني الذي سيطر على المنطقة خلال تلك المعارك، إضافةً لـ تفجيرات بسيارات ودراجات ملغّمة أدّت إلى وقوع ضحايا مدنيين، وتعتبر "YPG" (المكّون الأساسي لـ قسد) أبرز المتهمين بها.

اقرأ أيضاً.. ريف حلب.. القبض على خلية لـ"YPG" تزرع عبوات ناسفة