مقتل ضابطين من قوات الأسد برصاص مجهولين في ريف درعا

تاريخ النشر: 04.05.2021 | 22:46 دمشق

إسطنبول - خاص

قتل ضابطان مِن قوات نظام الأسد، اليوم الثلاثاء، برصاص مجهولين في ريف درعا.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ مسلّحين مجهولين أطلقوا النار على الملازمين يوسف بسام الجغامي وغدير حسن، وذلك على الطريق الواصل بين بلدتي المسيفرة وأم ولد شرقي درعا.

ونقلت جثتا الضابطين إلى مشفى الصنمين العسكري في درعا، مشيرةً المصادر إلى أنّ "الجغامي" ينحدر مِن بلدة صلخد جنوبي السويداء (وحيد في عائلته وينتظر قرار تسريحه بعد يومين)، وأمّا "حسن" فينحدر مِن محافظة حمص.

وأضافت المصادر أنّ الشاب رائد البردان تعرّض لمحاولة اغتيال في مدينة طفس غربي درعا، ما أدّى إلى إصابتهِ نقل على إثرها إلى مشفى طفس.

وكان "البردان" - وفق المصادر - يعمل ضمن صفوف "لواء عباد الرحمن" في الجيش السوري الحر، قبل إجرائهِ "تسوية" مع نظام الأسد الذي سيطر على كامل درعا، شهر تموز 2018.

كذلك أطلق مجهولون النار، اليوم، على الشاب محمد ياسر الزوباني في بلدة اليادودة بريف درعا، ما أدّى إلى إصابتهِ بقدمه، ونقل على إثرها إلى مشفى درعا الوطني.

يشار إلى أنّ محافظة درعا - تشهد بشكل شبه يومي عمليات اغتيال وخطف وسرقة وسطو مسلّح، في ظل فلتانٍ أمني تعيشه المحافظة منذ سيطرة قوات نظام الأسد عليها بدعم روسي وإيراني، في تموز 2018.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الصحة التركية تعلن خلو البلاد من فيروس جدري القردة
بينها سوريا وتركيا.. لهذا السبب منعت السعودية مواطنيها من السفر إلى 16 دولة
بسبب نظرة.. السلطات التركية ترحل 14 سورياً تشاجروا فيما بينهم
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟