مقتل شخصين بقصف جوي استهدف سيارة في إدلب

مقتل شخصين بقصف جوي استهدف سيارة في إدلب

105904739_3022449247854111_84086340530974519_n.jpg

تاريخ النشر: 24.06.2020 | 23:35 دمشق

آخر تحديث: 25.06.2020 | 08:26 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

قُتل شخصان اليوم الأربعاء في قصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي استهدف سيارة بمحافظة إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن رجلين قتلا إثر استهداف طائرة لسيارة على الطريق الواصل بين مدينة إدلب وبنش، حيث قتل شخص داخل السيارة إضافة إلى رجل آخر كان يستقل دراجة نارية قرب مكان الاستهداف.

ومنتصف حزيران الجاري استهدفت طائرة أميركية من دون طيار من طراز MQ-9 Reaper سيارة في الحي الغربي من مدينة إدلب ما تسبب بمقتل قيادي من تنظيم حرّاس الدين هو خالد العاروري الملقلب بـ قسام الأردني.

وتكرر استهداف التحالف الدولي لقياديين وعناصر في مجموعات مقربة من القاعدة في الشمالي السوري خلال الأعوام الماضية.

ففي 31 آب 2019 أعلنت وزارة الدفاع الأميركية استهدافها لمعسكر تدريبي يستخدمه كل من "حراس الدين" و"أنصار التوحيد"، وقُتل في الاستهداف إلى جانب العديد من العناصر، أبو أسامة الليبي أحد قادة أنصار التوحيد.

اقرأ أيضا: حراس الدين.. الاغتيالات والعلاقة مع الهيئة والتكتيكات الأميركية

كما قتل عناصر من تنظيم "حراس الدين"، في قصف من طائرات أميركية، على منطقة ريف المهندسين غربي حلب في 30 حزيران عام 2019،. وعُرف من بين القتلى القياديان أبو عمر التونسي، وأبو ذر المصري، وأبو يحيى الجزائري، وأبو دجانة التونسي.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار