مقتل ستة عناصر للنظام بريف إدلب على يد فصائل المعارضة

تاريخ النشر: 28.09.2020 | 11:34 دمشق

إسطنبول ـ تلفزيون سوريا

قُتل عدد من عناصر قوات نظام الأسد بريف إدلب، إثر استهدافهم من قبل فصائل المعارضة بصواريخ موجهة.

"مرصد 80 العسكري" قال لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الإثنين، إن مجموعة مؤلفة من ستة عناصر من النظام قُتلت، في منطقة دارة الكبيرة القريبة من معرة النعمان بريف إدلب.

في المقابل، نعت ،اليوم، صفحات موالية، قتلى وجرحى مِن قوات النظام قائلةً إنهم "قتلوا أثناء تأدية الواجب على جبهات إدلب".

 وقبل يومين، قُتل وجرح عشرات العناصر مِن قوات نظام الأسد بعمليتين منفصلتين لـ"هيئة تحرير الشام" في ريف إدلب الجنوبي.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً لِما قالوا إنّه لـ"سرايا القنص الحراري" في "تحرير الشام" يظهر قنصَ عددٍ مِن عناصر قوات النظام في محاور متفرقة مِن ريف إدلب.

اقرأ أيضاً..  الفصائل تصد محاولة تسلل لـ قوات النظام في جبل الزاوية

وسبق أن قتل عدد مِن الجنود الروس وعناصر قوات النظام، أمس الثلاثاء، إثر وقوعهم في حقل ألغام أعدّته "هيئة تحرير الشام" على محور كفرنبل.

يأتي ذلك في ظل خروقات قوات النظام المستمرة لـ اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، حيث تواصل تكثيف قصفها على المنطقة، وسط محاولات تسلّل متكررة.