مقتل جندي تركي وإصابة 3 مقاتلين للجبهة الوطنية بانفجار في إدلب

27 أيار 2020
 تلفزيون سوريا ـ خاص

قتل جندي تركي وأصيب 3 مقاتلين من الجبهة الوطنية للتحرير بانفجار مبنى قرب مدينة جسر الشغور على الطريق الدولي حلب – اللاذقية M4.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان إن جنديا تركيا قُتل في منطقة إدلب بعد انفجار على طريق إم4 السريع، وأوضحت "أثناء دورية على طريق في منطقة إدلب وبسبب انفجار على مسافة 250 مترا جنوبي منطقة البحث، لم يعرف سببه بعد، أصيب أحد الجنود ونقل على الفور إلى المستشفى لكنه استشهد رغم كل الجهود".

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا في وقت سابق بأن انفجاراً وقع صباح اليوم قرب قرية الغسانية غربي مدينة جسر الشغور، تزامناً مع تحليق للطيران الحربي الروسي في أجواء المنطقة، وأبلغت مراصد تابعة للمعارضة السورية في بداية الأمر بأن الانفجار الذي سمع في كل أرجاء المنطقة ناتج عن غارة روسية.

وأكد مراسل تلفزيون سوريا بأن الطيران الروسي لم ينفّذ أي غارة في المنطقة وأن ما حصل كان انفجار مبنى قرب الطريق الدولي في المنطقة.

 

WhatsApp Image 2020-05-27 at 1.54.56 PM.jpeg

 

وأوضح المراسل بأن المنطقة التي وقع فيها الانفجار، غير مرصودة من جهة نقطة المراقبة التركية في اشتبرق، ولذلك تتجول بشكل دوري، دورية للجيش التركي لتفتيش هذه المنطقة، وأثناء مرور الدورية قبيل الانفجار تعرضت لحوالي 10 طلقات من نيران مجهولة المصدر.

وبعد نزول الجنود الأتراك ومرافقتهم من الجبهة الوطنية للاحتماء ورصد مكان إطلاق النار، وقع الانفجار في المبنى، ما تسبب بحالة بتر لجندي تركي وإصابة 3 مقاتلين من جيش النخبة التابع للجبهة الوطنية.

وتداول ناشطون بعد الانفجار بوقت قليل، تسجيلاً مصوراً لدخول مروحيات للجيش التركي إلى داخل الأراضي السورية، متجهة نحو مكان الانفجار.

مقالات مقترحة
"سرايا قاسيون" تعلن استهداف حاجز لقوات النظام في الغوطة الشرقية
" قيصر" يخلط الأوراق في سوريا ومشروع إيران على المحك
فوتوشوب! صور قيصر
الفصائل تقتل مجموعتين لقوات النظام وتحبط هجومها جنوب إدلب
قمة أستانا: ضرورة العمل على الحل السياسي والتهدئة في إدلب
الروس يهاجمون جبل الزاوية ويسيرون دورية مشتركة على الـ M4
تسجيل 19 إصابة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام
النظام يعلن عن تسجيل 23 إصابة جديدة بكورونا
تسجيل 13 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام