مفوضية حقوق الإنسان توثق مقتل 49 مدنياً في سوريا خلال 5 أيام

تاريخ النشر: 08.02.2020 | 10:51 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعربت مفوضية حقوق الإنسان أمس الجمعة، عن "قلق بالغ إزاء التفاقم الحاد في الأعمال القتالية شمال غربي سوريا والتجاهل الصارخ لحماية المدنيين"، بعد توثيق مقتل 49 مدنياً منذ مطلع شباط الجاري معظمهم على يد قوات النظام وروسيا.

وقالت المتحدثة باسم المفوضة السامية لحقوق الإنسان، مارتا هيرتادو، في بيان، "لقد تسبب القتال المتواصل جنوب وشرقي إدلب وغرب وجنوبي حلب في مقتل وإصابة أعداد كبيرة من المدنيين وتشريد مئات آلاف منهم."

وأشارت هيرتادو إلى تحقق المفوضية من عدد من الحوادث خلال الأيام الممتدة بين الأول والخامس من شباط، قُتل خلالها ما لا يقل عن 49 مدنياً، بينهم 14 امرأة و17 طفلاً، ومن هؤلاء سبعة قُتلوا في المناطق التي يسيطر عليها النظام.

والشهر الماضي، ذكرت المفوضية أنها وثقت عدداً من الحوادث قُتل خلالها 186 مدنياً بينهم 33 سيّدة و37 صبياً و30 فتاة.

وارتكبت الطائرات الحربية الروسية مساء الخميس الماضي، مجزرة في مدينة إدلب، راح ضحيتها 10 مدنيين وأصيب ثلاثة آخرون.

ومطلع شباط الجاري ارتكبت مروحيات "النظام" وطائراته الحربية مجزرة في مدينة سرمين، قتل فيها ثمانية مِن عائلة واحدة بينهم 4 أطفال وثلاث نساء.

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا