مفخخة في جرجناز وتدمير دبابتين وBMP والاستيلاء على دبابة (صور)

تاريخ النشر: 24.12.2019 | 15:57 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أعلنت هيئة تحرير الشام اليوم الثلاثاء، عن استهداف قوات النظام داخل بلدة جرجناز شرقي مدينة معرة النعمان بعربة مفخخة، في حين دمّرت الفصائل دبابتين وعربة BMP، واستولت على دبابة وعربة في محورين آخرين من محاور الاشتباك جنوب شرق إدلب.

وبعد أن سيطرت قوات النظام مساء أمس على بلدة جرجناز، قالت وكالة إباء المقربة من هيئة تحرير الشام إن مفخخة ضربت تجمعات النظام في البلدة، دون مزيد من التفاصيل.

ودمّرت الجبهة الوطنية للتحرير دبابة لقوات النظام بصاروخ مضاد للدروع، على محور أبو دفنة شمالي بلدة جرجناز، بالإضافة إلى مدفع من عيار 23 مم، على محور التح.

 

photo_2019-12-24_15-45-49.jpg

 

واستهدفت مدفعية الفصائل قوات النظام في بلدة فروان، ما أدى إلى تدمير دبابة وعربة BMP.

واستولت الفصائل على دبابة وعربة BMP من قوات النظام في قرية البرسة شرق مدينة معرة النعمان، والتي شنّت الفصائل العسكرية، صباح اليوم هجوماً معاكساً عليها، وذلك تزامناً مع إعلانها النفير العام لـ صد هجمات "النظام" على المنطقة.

وكانت قوات النظام قد تقدّمت إلى قرية البرسة، مساء أمس، كما تمكّنت مِن السيطرة على بلدة جرجناز شرق معرة النعمان، وفرضت حصاراً كاملاً على نقطة المراقبة التركية في قرية الصرمان القريبة.

اقرأ أيضاً.. النظام يسيطر على جرجناز ويحاصر نقطة المراقبة التركية في الصرمان

وتزامناً مع التقدم المستمر لـ قوات النظام تحت غطاء جوي روسي مكثف على محافظة إدلب، أعلنت جميع الفصائل العسكرية النفير العام ورفع الجاهزية الكاملة لـ صد تقدّم "النظام"، والاستعداد للدفاع عن المدنيين والمنطقة.

ودعت الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش الوطني في بيان، أمس، جميع المقاتلين في فصائلها للنفير ورفع الجاهزية لـ صد قوات النظام والميليشيات المساندة لها في ريفي إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وكانت وزارة الدفاع التابعة لـ الحكومة السورية المؤقتة قد توعّدت في بيان رسمي، أمس، قوات النظام والميليشيات الروسية والإيرانية بـ"مقاومة عنيفة واستنزاف طويل الأمد لم يلقوا مثله خلال هذه الحرب".

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر