معبر باب الهوى يستقبل مئات السوريين لقضاء إجازة عيد الأضحى |صور

تاريخ النشر: 06.07.2021 | 19:34 دمشق

آخر تحديث: 19.09.2021 | 16:46 دمشق

إدلب - فائز الدغيم

بدأ مئات السوريين بالدخول نحو الشمال السوري عبر عدة منافذ حدودية مع تركيا في أرياف إدلب وحلب والرقة.

ومن بين هذه المنافذ منفذ باب الهوى الحدودي بين إدلب وتركيا والذي من المتوقع أن يشهد أكبر عدد من الوافدين بحسب مدير العلاقات العامة للمعبر مازن علوش الذي توقع دخول ٣٥ ألف شخص من باب الهوى خلال الفترة ما بين ٦ و ١٨ من شهر تموز الحالي.

 

 

علوش أعلن عن جاهزيتهم المسبقة لتقديم جميع التسهيلات والخدمات للوافدين لقضاء إجازة عيد الأضحى في الداخل السوري ومن بينها خدمة النقل المجاني من المعبر التركي وحتى كراج الانطلاق نحو المناطق المختلفة في الشمال السوري.

 

 

وقد رصد موقع تلفزيون سوريا دخول أعداد قليلة من الأشخاص خلال اليوم الأول وذلك بسبب تأخر معبر جلفاكوزا الحدودي التركي المقابل لمعبر باب الهوى بفتح رابط الحجز على الإجازات حتى منتصف ليلة الدخول المعلن عنها والضغط الكبير على الرابط من قبل من يودون حجز مواعيد قضاء الإجازات مما أدى لدخول أعداد قليلة في اليوم الأول ومن المتوقع دخول أكثر من ٣٠٠٠ شخص يوميا من معبر باب الهوى بحسب ما أفاد مازن علوش أيضاً.

هذا وقد تحدث محمود الأيوب أحد الداخلين لقضاء إجازة العيد في الداخل السوري عن صعوبات كبيرة في حجز الموعد عبر الرابط كما أبدى استياءه من عملية الحجز وإجراءاتها حيث لم يستطع الحجز لجميع أفراد عائلته، وإن قسماً منهم حجز موعده قبل توقف الرابط بينما ينتظر القسم الآخر إعادة فتح الرابط خلال الساعات أو الأيام المقبلة.

 

 

هذا وقد أعرب ثائر العلي عن فرحته الكبيرة بدخوله لقضاء إجازة العيد مع عائلته بعد غياب وحرمان لأكثر من سنتين، وذلك بسبب إجراءات كورونا التي دفعت السلطات التركية لإيقاف إجازات العيد في العام الماضي وإجازات عيد الفطر لهذا العام. 

 

النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
بموجب الاتفاق.. قوات النظام تدخل مدينة داعل وتُخلي حاجزاً في درعا البلد
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
كورونا.. 6 وفيات و1066 إصابة جديدة شمال غربي سوريا
"الصحة العالمية" توصي بأول علاج وقائي للمرضى المعرضين للخطر من كورونا
منظمة الصحة العالمية: الإصابات والوفيات بكورونا تنخفض عالمياً