معارك بين تنظيم الدولة وقوات النظام في بادية السويداء

08 حزيران 2018
تلفزيون سوريا - متابعات

لقي عدد من جنود وضباط النظام مصرعهم إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة شرقي السويداء، وذلك بعد أن شنت قوات النظام هجوماً برياً بغية السيطرة على مواقع التنظيم في المنطقة.
ومنذ يومين بدأت قوات النظام التمهيد بالمدفعية والطيران على المنطقة التي يسيطر عليها التنظيم شرق السويداء، لتتمكن من السيطرة على قرية الأشرفية وبئر العورة وذلك انطلاقاً من محور الساقية في ريف السويداء الشمالي الشرقي.

ولا يبدي تنظيم الدولة مقاومة كبيرة، حيث سحب التنظيم قواته من المناطق المكشوفة في بادية السويداء وعززوا مواقعه في المناطق الوعرة شرقي وشمال منطقة الكراع، وفي مناطق الحصا والوعر الغربي والصفا، حيث من المتوقع أن تشتد وتيرة الاشتباكات لدى وصول قوات النظام إلى هذه المنطقة الوعرة.

واستغل التنظيم الأجواء السديمية التي حصلت في المنطقة يوم أمس، ليهاجم قوات النظام المتمركزة شرقي بئر العورة، وذلك بعد ان أوقفت قوات النظام تقدمها لعدم إمكانية الطيران الحربي من التحليق في هذه الأجواء.

وبحسب وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة، فقد تمكن عناصر التنظيم من صد هجوم النظام، وأوقعوا خمسة قتلى في صفوف قوات النظام بينهم ضابطان أحدهما برتبة عقيد، كما أعلن التنظيم عن تفجير عربتين عسكريتين بالعبوات الناسفة التي زرعها عناصر التنظيم.

يذكر أن تنظيم الدولة كان قد وصل إلى بادية السويداء بعد اتفاق مع قوات النظام يقضي بخروج التنظيم من مناطق جنوب العاصمة دمشق في مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود، بعد معارك عنيفة استمرت بين الطرفين لأكثر من شهر.

مقالات مقترحة
واشنطن: لا استثناءات لأصدقائنا إذا خرقوا قانون قيصر
هل سيطول قانون قيصر الإمارات؟
"سرايا قاسيون" تعلن استهداف حاجز لقوات النظام في الغوطة الشرقية
جسم عسكري وتمثيل سياسي لفصائل إدلب.. هل ستُحل عقدة تحرير الشام؟
الفصائل تقتل مجموعتين لقوات النظام وتحبط هجومها جنوب إدلب
قمة أستانا: ضرورة العمل على الحل السياسي والتهدئة في إدلب
ما أكثر النشاطات الاجتماعية التي قد تعرّضك للإصابة بكورونا؟
العقوبات وكورونا تؤثران على الميلشيات الإيرانية في العراق وسوريا
عزل ممرضة في جديدة عرطوز بعد إصابتها بفيروس كورونا