مظلوم عبدي يدافع عن ماكرون بعد انتقادات طالته بسبب إساءته للنبي

26 تشرين الأول 2020
إسطنبول ـ متابعات

دافع القائد العام لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) عن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الذي يتعرض لحملة تنديد وشجب من قبل فئة واسعة من مسلمي العالم، بسبب إساءته للإسلام وللنبي محمد (صلى الله عليه وسلم).

وكتب عبدي عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، أمس الأحد، إن "الرئيس الفرنسي شارك في حماية المسلمين من تنظيم الدولة الإسلامية"، معتبراً أن ماكرون "لعب دوراً أساسي في هزيمة التنظيم وحماية القيم الإنسانية"، وفق قوله.

وتجاهل عبدي ذكر الإساءة التي جاء بها الرئيس الفرنسي للإسلام وللنبي، والتي برزت عبر إصراره على نشر الصور المسيئة في فرنسا.

ببب.jpg

في المقابل، انتقد قائد "قسد" التي تمثل "وحدات حماية الشعب" الكردية عمودها الفقري، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي قال إن "ماكرون يحتاج إلى علاج نفسي" بسبب مهاجمته للإسلام.

وشهدت عدة دول في العالم خروج مظاهرات منددة بتصريحات ماكرون، إلى جانب انطلاق حملة لمقاطعة البضائع الفرنسية.

اقرأ أيضاً: "قسد" تطلق النار على متظاهرين خرجوا للتنديد بالإساءة إلى ...

ويوم الجمعة الفائت، قُطع رأس مدرس فرنسي عرض صوراً مسيئة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، في مدرسة بالضاحية الغربية لباريس، وقالت الشرطة إنها قتلت منفذ العملية، وهو لاجئ روسي من أصل شيشاني يبلغ 18 عاماً.

مقالات مقترحة
المرأة التي اختارها بايدن لحقيبة الدفاع قد لا تسدي له أي معروف
فلاديمير بوتين لم يدّخر أي وقت لدعم نظريات المؤامرة لدى ترامب
رأيه بسوريا.. 9 أمور عن مرشح بايدن للخارجية الأميركية
جهود وخطط للحصول على 900 ألف لقاح كورونا لشمال غربي سوريا
"محافظ طرطوس" يصدر قرارات جديدة للحد من انتشار كورونا
6 وفيات و90 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام