مظاهرة في إدلب تطالب بمحاسبة روسيا على جرائمها ونصرة لكناكر

تاريخ النشر: 02.10.2020 | 17:23 دمشق

آخر تحديث: 02.10.2020 | 20:38 دمشق

إسطنبول-متابعات

انطلقت اليوم الجمعة مظاهرة وسط مدينة إدلب شمال غربي سوريا، نادت باستمرار الثورة وطالبت بمحاسبة روسيا على الجرائم التي ارتكبها في المناطق المحررة.

وفي الذكرى الخامسة للتدخل الروسي في سوريا، وتحت عنوان "لا شرعية لمحتل والثورة قرارنا"، نظّم الحراك الشعبي للثورة السورية في إدلب مظاهرة اليوم.

 

 

وهتف مئات المتظاهرين تضامناً مع بلدة "كناكر" في ريف دمشق الجنوبي، والتي يحاصرها النظام منذ 10 أيام ويمنع وصول الدواء والغذاء إليها ويهدد باقتحامها منذ فجر اليوم.

وأشار الناشط في الحراك الشعبي للثورة السورية، طلال الحمصي، لموقع تلفزيون سوريا، إلى مشاركة النساء في المظاهرة، موضحاً أنه سيتم تنظيم فعالية كبيرة خاصة بهن خلال الأسبوع القادم.