مظاهرات في ريفي إدلب وحلب تطالب بمحاكمة الأسد (صور)

تاريخ النشر: 18.09.2020 | 16:05 دمشق

إدلب ـ خاص

خرجت مظاهرات ،اليوم الجمعة، بعدة مناطق في مدينة إدلب وحلب، طالبت بإسقاط النظام ومحاسبة بشار الأسد، وطرد روسيا وإيران من الأراضي السورية.

ورفع المتظاهرون عبارات تؤكد على تدمير روسيا والنظام للبلد، مشبهين الأسد بكورونا الذي يفتك بالشعب السوري.

كما أكد المتظاهرون على "إجرام روسيا وإيران بحق الشعب السوري، واصفينهم بالمجرمين والمحتلين، ومشيرين إلى أن مصلحة ثورتنا وأهلنا تتلاقى مع مصالح تركيا، وأن التركي ضامن والأسد خائن".

303c1824-8207-4f4a-a838-8e38603adfea_0.jpg
مظاهرات في بلدة بابسقا - (سوشل ميديا)


وقال مراسل موقع تلفزيون سوريا، إن "المظاهرات خرجت في بلدات (المسطومة، وكللي، وبابسقا، وجسر الشغور، وبسنقول) في ريف إدلب، وفي (الأتارب، وبزاعة، والشيخ حديد) في ريف حلب.

وأضاف مراسلنا، أن المتظاهرين رفعوا لافتات طالبوا فيها بإطلاق سراح المعتقلين من سجون النظام، والكشف عن مصيرهم.

وأشار إلى أن المتظاهرين رفعوا أعلام الثورة والأعلام التركية، ولافتات تؤكد على تآخي الشعبين ووقوف تركيا إلى جانب الثورة السورية.

6ed49dc8-b372-4241-803d-0570af06e17d_0.jpg
الشعارات التي تم تجهيزها لمظاهرات اليوم


ودعا تجمع "جماهير الثورة السورية" الأهالي إلى التظاهر في مناطق الشمال السوري عقب صلاة الجمعة، مطلقين عليها "التركي حليفنا والأسد عدونا".

وخرجت مظاهرة في ساحة الساعة بمدينة إدلب، يوم ،الجمعة الماضي، تحت شعار "الثورة ما ماتت"، تأكيداً على استمرار الثورة السورية حتى تحقيق أهدافها وإسقاط النظام، ومطالبين بإطلاق سراح المعتقلين في سجون الأسد، ومؤكدين على حق المهجّرين بالعودة إلى مناطقهم.

اقرأ أيضاً: الجيش التركي يفرّق مظاهرة سيّرها "النظام" جنوبي إدلب (فيديو)

اقرأ أيضاً: نظام "الأسد" يسيّر مظاهرات ضد النقاط التركية في إدلب (صور)

وتزامناً مع مظاهرة إدلب خرجت مظاهرة أمام نقطة المراقبة التركية في بلدة المسطومة بريف إدلب الجنوبي، تطالب القوات التركية بإعادة النظام إلى حدود اتفاق سوتشي، واستعادة السيطرة على مدن مورك وسراقب وخان شيخون ومعرة النعمان.