مظاهرات في جرابلس تطالب بخروج الفصائل المسلحة

تاريخ النشر: 01.06.2018 | 16:06 دمشق

آخر تحديث: 18.09.2018 | 09:37 دمشق

تلفزيون سوريا

خرج أهالي مدينة جرابلس في ريف حلب الشمالي الشرقي بعد ظهر اليوم بمظاهرات مطالبة بخروج الفصائل العسكرية من المدينة ومحاسبة المفسدين.

وبث مركز جرابلس الإعلامي مقاطع فيديو للمظاهرة التي خرجت بعد ظهر اليوم الجمعة وسط المدينة، حيث هتف المتظاهرون ضد الفصائل العسكرية وطالبوها بالخروج من المدينة، وذلك بعد الأحداث الدامية التي أودت بحياة 6 مدنيين وعشرات الجرحى خلال الاشتباكات بين الفصائل وتفجير الدراجة النارية وسط المدينة.

 

 

 

وكان ناشطون قد دعوا أمس للتظاهرة التي أطلقوا عليها تظاهرة "الكرامة" للمطالبة بمحاسبة من سمَّوهم بالمفسدين وقتلة الشهداء وعدم التطاول على المدنيين واحترام الحرمات، والتصدي للمظاهر المسلحة والاقتتال الحاصل بين الفصائل والمطالبة بخروج مقرات الفصائل خارج البلد وإحقاق الحقوق وإعادتها لأصحابها وفرض الشرطة المدنية والأمن العام سيطرتها الكاملة على المدينة وإدارة شؤونها.

وشهدت مدينة جرابلس خلال اليومين الماضيين أحداث دامية بعد الاشتباكات العنيفة التي دارت بين الفصائل المسلحة داخل الأحياء السكنية في المدينة وأدت لمقتل اثنين من المدنيين بالإضافة لعشرات المصابين.

وفي اليوم التالي للاشتباكات أودى انفجار دارجة نارية وسط المدينة بحياة أربعة مدنيين بينهم طفل وإصابة عشرين آخرين.

يشار إلى أن مدينة جرابلس (أولى المدن التي سيطرت عليها فصائل الجيش الحر بالاشتراك مع القوات التركية ضمن عملية "درع الفرات"، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة")، لكنها ما تزال تشهد "فوضى السلاح" إضافةً لـ "فلتان أمني"، نتيجة اقتتال الفصائل ورفضها الخروج مِن المدينة.