مظاهرات رافضة لصفقة القرن ومواجهات في غزة والضفة

29 كانون الثاني 2020
تلفزيون سوريا - وكالات

شهدت مدينتا إسطنبول وأنقرة، وقفة احتجاجية أمام القنصلية والسفارة الأميركية، رفضاً لخطة السلام المزعومة التي أعلنها الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمس الثلاثاء، في حين دارات مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال في غزة والضفة.

وضمّت الوقفة الاحتجاجية في إسطنبول أعضاء حركة أًصدقاء فلسطين ضد الإمبريالية والصهيونية، وحزب العمال الثوري. وأطلق المحتجون شعارات رافضة لـ "صفقة القرن"، مشددين على أن الخطة المذكورة والمؤلفة من 180 صفحة لا قيمة لها.

وفي أنقرة ألقى عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني كلمات أمام السفارة الأميركية أكدوا من خلالها رفضهم للصفقة، معتبرين أنها "جاءت لتنفيذ مشروع إسرائيل الكبرى الذي وضع للتنفيذ قبل قرن من الزمان في منطقة الشرق الأوسط".

20200129_2_40560901_51618627.jpg
مظاهرة أمام السفارة الأميركية في أنقرة (الأناضول)

ومساء أمس الثلاثاء، أعلن ترمب في مؤتمر صحفي بواشنطن "صفقة القرن" المزعومة، بحضور رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وتتضمن الخطة التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية "متصلة" في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

20200129_2_40571931_51637464.jpg
مظاهرة أمام القنصلية الأميركية في إسطنبول (الأناضول)

وفي لبنان رد لاجئون فلسطينيون على "صفقة القرن" بالإضراب العام والاعتصام وتنظيم مسيرات رافضة، لخطة تسوية سياسية للصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال سهيل الناطور، عضو اللجنة المركزيّة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إن "ترمب أعطى الإسرائيليين وهماً بهذه الصفقة، تماماً كما عاش الإسرائيليون على مشروعهم الوهمي منذ ألفي سنة".

واعتبر الناطور في حديث لوكالة الأناضول، أن "صفقة القرن هي سياسة أميركية متوافقة مع اليمين الصهيوني، من أجل الانتخابات (البرلمانية/ الكنيست) المرتقبة في تل أبيب".

واليوم الأربعاء اندلعت في الأراضي المحتلة مواجهات متفرقة في الضفة الغربية، بين فلسطينيين منددين بالصفقة الأميركية، وجيش الاحتلال.

كما انطلقت مسيرة قرب مدخل بيت لحم الشمالي، وسط هتافات منددة بخطة ترمب، رافعين الأعلام الفلسطينية. واستخدم جيش الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيّل للدموع، لتفريق المسيرة، بدورهم رشق شبان قوات الاحتلال بالحجارة، وأضرموا النار في إطارات مطاطية.

واندلعت مواجهات مماثلة على مدخل مخيم العرّوب بمحافظة الخليل، بحسب شهود عيان. واحتج مئات الفلسطينيين في مناطق متفرقة بقطاع غزة اليوم الأربعاء، لليوم الثاني على التوالي.

2020-01-29T113608Z_48189759_RC2NPE92KMIO_RTRMADP_3_ISRAEL-PALESTINIANS-PLAN-PROTESTS.JPG
مظاهرة مناهضة لصفقة القرن في الضفة الغربية (رويترز)

وردد المشاركون في الاحتجاجات، هتافات غاضبة تنديدا بهذه الصفقة، وللمطالبة بإسقاطها.

ورفع هؤلاء الأعلام الفلسطينية، إلى جانب لافتات كُتب على بعضها "تسقط صفقة القرن"، و"فلسطين ليست للبيع". وأغلقت عدد من المؤسسات الرسمية والخاصة أبوابها، صباح الثلاثاء، احتجاجا على إعلان الصفقة.

وفي مخيم جباليا، شمالي القطاع، تظاهر العشرات من طلبة المدارس وأحرقوا إطارات المركبات المطاطية المستعملة، في تعبير منهم عن حالة الغضب.

مقالات مقترحة
غرفة زراعة نظام الأسد: التصدير ليس على حساب المستهلك.. ولم يتوقف
حكومة الأسد ترفع بدل الوجبة الغذائية للعمال إلى 300 ليرة فقط
بالتزامن مع أزمة الخبز.. اندلاع حريق بفرن في حي المزة بدمشق
42 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
الدفاع المدني يدفن شخصين يشتبه بإصابتهم بكورونا في مدينة الباب
تركيا.. 1721 إصابة جديدة بفيروس كورونا