مطالبات بإطلاق سراح عشرات المعتقلين لدى ميليشيا "الحشد الشعبي" في البوكمال

تاريخ النشر: 08.05.2022 | 20:07 دمشق

إسطنبول - خاص

طالب أهالٍ من مدينة البوكمال قوات النظام السوري بإطلاق سراح العشرات من المعتقلين لدى ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقي التابعة لإيران.

ووفق مصادر محلية، فإن نحو أكثر من 60 شخصا (حصل موقع تلفزيون سوريا على قائمة بأسمائهم) من أهالي البوكمال اعتقلتهم الميليشيا في أثناء سيطرتها على المدينة نهاية عام 2017.

وتأتي مطالبة الأهالي بعد "مرسوم العفو" الذي أصدره بشار الأسد نهاية نيسان الماضي، حيث طالبوا بالكشف عن مصير أبنائهم.

وكانت ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقي اعتقلت عشرات الأشخاص غالبيتهم من قريتي سويعية والهري على الحدود السورية- العراقية، إضافة إلى عشرات الأشخاص من مدينة البوكمال وقريتي السيال والجلاء التابعة لمدينة البوكمال نهاية عام 2017.

ووفق المصادر لا يزال مصير هؤلاء مجهولا، في ظل أنباء تحدثت عن تصفيتهم بشكل جماعي.
وحاول أهالي هؤلاء المعتقلين عشرات المرات معرفة مصيرهم عن طريق قيادات "الحشد الشعبي" الذين أبلغوهم بأنهم سلموا المعتقلين للنظام، الأمر الذي أنكره النظام وأنكره الأهالي بعد بحثهم عن معتقليهم في كل الفروع الأمنية والسجون التابعة للنظام في دمشق، بعد دفعهم ملايين الليرات لمسؤولين وسماسرة، أكدوا لهم عدم وجود أي معتقل من هذه الأسماء في سجون النظام.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار