مصدر في قسد: أميركيا وتركيا يتوصلان لتفاهمات حول المنطقة الآمنة

تاريخ النشر: 02.04.2019 | 20:04 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أفاد مصدر مطلع في قوات سوريا الديمقراطية أن الولايات المتحدة الأميركية وتركيا، توصلتا لتفاهمات مشتركة بشأن المنطقة الآمنة المزمع إقامتها شمال سوريا، فيما لا يزال الخلاف حول مسألتين مهمتين.

ونقل موقع باسنيوز المقرب من حكومة كردستان العراق عن المصدر المطلع قوله "توصلت كل من الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا إلى ثلاث نقاط مشتركة بشأن إقامة منطقة آمنة في غربي كوردستان، فيما لا يزال الخلاف محتدما حول مسألتين مهمتين».

وبحسب المصدر فإن النقاط المتفق عليها هي تسمية المنطقة بالآمنة بدل الأمنية، وتمتد من جرابلس إلى عين ديوار على الحدود العراقية، بالإضافة لإقامة حظر جوي من قبل الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة، أما النقطة الثالثة فهي منع نظام الأسد وحليفيه الروسي والإيراني من العودة إلى شرق الفرات.

أما نقاط الخلاف بحسب المصدر فتمثلت بعمق ومساحة المنطقة المزمع إقامتها، ودور قوات سوريا الديمقراطية في تلك المنطقة.

وشدد المصدر على أنهم أبلغوا واشنطن والتحالف الدولي بعدم قبولهم بأي دور لتركيا وفصائل المعارضة في المنطقة، ودعوا لأن تكون المنطقة الآمنة، برعاية الأمم المتحدة والتحالف الدولي لحماية شمال شرق سوريا مما سماها التهديدات التركية.

يذكر أن تركيا تتطلع لإنشاء المنطقة الآمنة شمال سوريا بغية إبعاد قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب عمودها الفقري، وتتهم الحكومة التركية الوحدات بأنها الذراع العسكري لحزب العمال الكردستاني المصنف على أنه منظمة إرهابية.

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان