مساعدات إنسانية تدخل بلدة سرمين بعد فرض حجر صحي عليها

تاريخ النشر: 29.07.2020 | 17:53 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

وزّعت جمعيات خيرية اليوم الأربعاء مساعدات إنسانية لحوالي 5 آلاف عائلة وُضعت تحت الحجر الصحي بعد تأكيد مخالطة حالة مصابة بفيروس كورونا لأكثر من 70 شخصاً.

وقال مراسل تلفزيون سوريا في إدلب إن "جمعية الأمة الخيرية ووقف الديانة التركي وزعا سلل نظافة على أهالي بلدة سرمين بريف إدلب الشرقي، تحتوي مستلزمات نظافة شخصية.

وأوضح المراسل بأن الجمعيتين ستوزعان 1500 سلة، حيث تم توزيع 400 منها اليوم بمعدل 10 سلل كل نصف ساعة، لمنع الاختلاط والتجمعات. في حين سيتم غداً توزيع السلل الباقية.

وأكد المراسل بأن العديد من المنظمات الإنسانية العاملة في شمال غربي سوريا، ستبدأ بإدخال المساعدات الإنسانية إلى أهالي بلدة سرمين، وذلك استجابة لمناشدات أطلقها ناشطون من البلدة، باعتبار أن الأهالي لا يمكنهم الخروج من البلدة المغلقة بالحجر الصحي.

وأشار المراسل إلى أن هنالك شحّاً في المعقمات الطبية داخل البلدة والكمية القليلة المتاحة مرتفعة السعر.

وشاركت فرق الدفاع المدني السوري في عملية التوزيع التي جرت اليوم عبر تعقيم كل من يدخل إلى البلدة من متطوعي المنظمات الإنسانية والخيرية، ووزعت الفرق كمامات ومعقمات على أهالي بلدة سرمين.

يذكر أن وزارة الداخلية في "حكومة الإنقاذ" فرضت حظراً شاملاً على بلدة سرمين يوم الأحد الماضي 26 تموز بعد التأكد من مخالطة الحالة المصابة بفيروس كورونا والقادمة من مناطق النظام لأكثر من 70 شخصاً خلال يومين.

"جيش التحرير الفلسطيني" يشارك في الهجوم على درعا
بسبب معارك درعا.. الأردن يُغلق معبر "جابر" الحدودي
"بيدرسون" يدعو للتهدئة في درعا ويؤكّد عدم رغبة أهلها بالتهجير
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة
جو بايدن يقترح منح 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح المضاد لكورونا