مسؤول سابق في نظام الأسد يقترح "تقنين الإنترنت"

تاريخ النشر: 29.12.2020 | 10:19 دمشق

اسطنبول - متابعات

اقترح حاكم مصرف سوريا المركزي السابق دريد درغام، قطع الإنترنت لمدة 6 ساعات يومياً، بهدف ما سماه "إعادة هيكلة المجتمع".

وكتب درغام منشوراً عبر صفحته في فيس بوك قال فيه: "تخيلوا حياة السوريين لو تدرس وزارة الاتصالات قطعاً مقصوداً وكاملاً للإنترنت لمدة 6 ساعات بعد منتصف الليل بهدف إعادة هيكلة المجتمع السوري، خاصة جيل الإنستغرام وفيس بوك وببجي".

واعتبر أن مقترحه جاء للحد من "الهجرة التي يمارسها كثر ممن لم يهاجروا"، مضيفاً: "حيث يمتطي كل فرد من العائلة متن جواله أو حاسبه ويعيشون مجتمعين اغتراباً حقيقياً مع أنهم يقطنون المنزل ذاته".

اقرأ أيضاً: النظام يتهم الإنترنت بارتفاع نسب الطلاق في سوريا

وقال "درغام" إنه "في سنوات التقنين الجائر وفي ظل انقطاع كل شيء وبدلاً من حوار ونقاش الناس مع بعضهم حول الأساسيات والأولويات والحد الأدنى من العواطف المتبادلة بين العائلات، لا يوجد أي حدود واضحة لعلاقة السوريين فيما بينهم وبالأخص أفراد العائلة".

ودعا إلى "حوارٍ هادفٍ حول السلبيات والإيجابيات على كل شريحة سورية مدمنة رقمياً بعيداً عن أجواء سلالم ودهاليز الشرق".

وتباينت آراء المتابعين ما بين مؤيد ورافض، إذ كتب إياد "ذكرني هذا المقترح في حقبة تاريخية كان يتم فيها مكافحة الكتب العلمية والأدبية وكل ما هو جديد من العلوم"، فيما اعتبر محمد أن "إعادة توجيه سلوك البشر مو شغلة الدولة كل شخص مسؤول عن بيته"، متسائلاً: "ليش لازم كل شي بالقوة".

اقرأ أيضاً: رفع أجور خدمات الإنترنت في سوريا.. ما أسبابه؟

بالمقابل علّق خلدون: "أصبت دكتور، ولو كانت الخطوة الأولى والأهم هي من الأهل وواجب الدولة ليس بالقطع العام ولكن في إيجاد آلية لتحديد كل مستثمر وبعدها ضبط كل ما هو سلبي في كل الاتجاهات".

ولطالما عانى السوريون، وما يزالون، من واقع الإنترنت السيئ، ومن البطء "الشديد"، على الرغم من أن العديد من الوظائف والأعمال والأفرع الجامعية تعتمد عليه بشكل "كبير".

مقالات مقترحة
إصابتان و79 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و61 إصابة جديدة معظمها في دمشق وطرطوس واللاذقية
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية