مسؤول تركي يعود من العمل إلى منزله كل يوم ببدلة مجنحة| فيديو

تاريخ النشر: 24.01.2022 | 15:01 دمشق

إسطنبول - متابعات

يسافر مسؤول تركي يعمل في شركة منشأة للتلفريك في جنوب غربي تركيا إلى منزله مرتدياً بدلة مجنحة كل يوم بعد العمل.

ويعود جنكيز كوتشاك، المدير العام لشركة "بابا داغ" للتلفريك، والبالغ من العمر 49 عاماً، إلى منزله محلقاً في الجو مستخدماً بدلته المجنحة بعد انتهاء عمله على الجبل الذي يبلغ ارتفاعه 1965 متراً، حيث يستغرق ثلاث أو أربع دقائق للوصول إلى منزله من الجبل.

وجاءت الفكرة على بال كوتشاك عندما تم تعيينه في منصبه لأول مرة، إذ قام بحساب المسافة الفاصلة بين منزله ومكان عمله الواقع على قمة الجبل، ليقرر خوض تجربة العودة إلى منزله عبر القفز من أعلى القمة إلى منزله مباشرة.

وكشف كوتشاك بأنه يقوم بالقفز أيضاً بمظلة من أي مكان ثابت، مثل الهوائيات والجسور والمنحدرات والمباني، في حين يقفز باستخدام بدلته المجنحة من على الأماكن الأكثر ارتفاعاً، معرباً عن سروره لقضاء حياته بالكامل على الجبل.

وأشار كوتشاك إلى أنه قرر أن يصبح مظلياً عندما كان في سن السابعة، وبدأ القفز بالمظلة في عام 1991، حيث كان عسكرياً، وأصبح مظلياً من النوع الحر في أثناء خدمته كضابط صف في القوات الخاصة.

واهتم كوتشاك بالقفز الحر بشكل أكبر بعد تقاعده من القوات الخاصة، وأصبح يرتدي البدلة المجنحة في تركيا مع التدريب الذي تلقاه في ولاية كاليفورنيا الأميركية، إذ وصل إلى ما يقرب من تسعة آلاف قفزة حرة منذ بدء ممارسة رياضة القفز الحر بالبدلة المجنحة. 

واشتهر كوتشاك بين دائرته المقربة بلقب "باتمان"، وشارك في العديد من المسابقات ممثلاً عن القوات المسلحة التركية والمنتخب الوطني التركي، وحقق العديد من النجاحات الوطنية والدولية في هذا المجال.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
تحذيرات من صيف أكثر حرارة وجفافاً في تركيا
انخفاض سعر صرف الليرة التركية إلى 15.65 مقابل الدولار
لماذا ترفض تركيا انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟