محمد صلاح ورياض محرز يغرّدان دعماً للقدس والشيخ جراح

تاريخ النشر: 12.05.2021 | 06:56 دمشق

إسطنبول - متابعات

تضامن اللاعبان العربيان، المصري محمد صلاح والجزائري رياض محرز، مع الشعب الفلسطيني ضد العدوان الإسرائيلي المتواصل منذ بداية شهر رمضان.

وقال "صلاح" في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر، أرفقها بصورة له واقفاً أمام مسجد قبة الصخرة: "أدعو زعماء العالم، بمن فيهم رئيس وزراء البلد الذي كان موطناً لي طيلة السنوات الأربع الماضية (بريطانيا)، إلى بذل كل ما في وسعهم للتأكد من توقف العنف وقتل الأبرياء على الفور".

وتابع لاعب فريق ليفربول الإنجليزي: "لقد طفح الكيل".

من جانبه أعرب نجم فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، رياض محرز، عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني، عبر تغريدة نشرها في موقع تويتر، أرفقها بصورة لعلم فلسطين مع يد تشير أصابعها بعلامة النصر، وكفين يرتفعان بالدعاء من أجل الشعب الفلسطيني.

ووضع محرز تغريدته ضمن وسمين لدعم لفلسطين وإنقاذ حي "الشيخ جراح" في مدينة القدس المحتلة، وهما: Palestine #SaveSheikhJarrah#

وعبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، أبدى نجوم كرة آخرون استياءهم إزاء الاعتداءات "الوحشية" الإسرائيلية على الفلسطينيين، من بينهم المغربي أشرف حكيمي، والفرنسي فرانك ريبري.

ومنذ بداية شهر رمضان، تشهد مدينة القدس اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" والمسجد الأقصى ومحيطه.

ويشهد حي الشيخ جراح بالقدس منذ أكثر من أسبوع، مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكانه الفلسطينيين، ومتضامنين معهم، حيث تواجه 12 عائلة خطر الإخلاء من منازلها لصالح مستوطنين بموجب قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية.

وحتى مساء الثلاثاء، قُتل 3 إسرائيليين وأصيب 31 آخرون، من جراء صواريخ أطلقتها فصائل المقاومة من غزة، فيما قتل 32 فلسطينياً، بينهم 10 أطفال، وأصيب 203، في غارات جوية إسرائيلية على غزة، وفق إحصاءات رسمية.