محكمة مصرية تبرئ حبيب العادلي من اتهامات بفساد مالي

تاريخ النشر: 10.05.2019 | 00:04 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلن مصدر قضائي بأن محكمة مصرية قد قضت اليوم الخميس ببراءة حبيب العادلي وزير الداخلية المصري إبان فترة نظام الرئيس المصري السابق حسني مبارك، وذلك في اتهامات بالاستيلاء على أموال وزارة الداخلية.

وقال المصدر في تصريحات صحفية "إن محكمة جنايات الجيزة قضت اليوم الخميس ببراءة العادلي وثمانية آخرين، ومعاقبة متهم واحد بالسجن ثلاث سنوات، في إعادة محاكمتهم للمرة الثانية في اتهامهم بالاستيلاء على أموال وزارة الداخلية".

وشدد المصدر على أن الحكم الصادر غير نهائي وقابل للطعن للمرة الثانية والأخيرة أمام محكمة النقض (أعلى محكمة للطعون بمصر) خلال 60 يوما، من قبل النيابة العامة.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت في نيسان عام 2017 بحكم أولي بالسجن لمدة سبع سنوات للعدلي واثنين آخرين، ورد مبلغ 196 مليون جنيه مصري، وتغريمهم متضامنين مبلغاً مماثلاً.

كما قضت المحكمة بالسجن خمس سنوات لستة آخرين، و3 سنوات على اثنين آخرين، وانقضاء الدعوى تجاه 2 آخرين لوفاتهم.

وفي 11 من كانون الثاني 2018 قضت محكمة النقض بقبول طعن العادلي و9 آخرين على الأحكام الصادرة بحقهم، وتمت إعادتهم أمام المحكمة التي أصدرت حكمها المتقدم اليوم.

وكانت المحاكم المصرية قد برأت العادلي في قضايا أخرى تتعلق بالفساد المالي واستغلال النفوذ، فضلا عن قتل المتظاهرين إبان ثورة 25 من كانون الثاني 2011.

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا