محافظة حلب تنهي العمل ببيع البنزين عن طريق أرقام السيارات

تاريخ النشر: 20.01.2021 | 21:05 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أعلنت مديرية محافظة حلب التابعة لحكومة النظام، اليوم الأربعاء، عن الانتهاء من العمل بـ "الإجراءات المؤقتة" لتوزيع مادة البنزين في محطات الوقود للسيارات العامة والخاصة والتي تعتمد على الدور وأرقام السيارات، وذلك بدءاً من يوم الجمعة المقبل.

وبحسب "صحيفة الوطن" الموالية فإنه تم اتخاذ هذا الإجراء بعد التحسن الذي حدث في توريدات البنزين خلال اليومين الماضيين.

ومن المقرر بيع البنزين في محطات الوقود، يوم غد الخميس، للسيارات الخاصة التي تنتهي أرقام لوحاتها بـ (9 و 0) والسيارات العامة التي كانت قد خُصصت لها محطات خاصة، وأن يبقى دور النساء في محطة "ورثة مصطفى الباش، والنصر".

وأصدرت حكومة النظام في مدينة حلب، في الـ 11 من الشهر الجاري إجراءات "مؤقتة" لتوزيع مادة البنزين على سيارات المدينة، بسبب الازدحام على محطات الوقود بعد عودة اشتداد الأزمة.

وقررت "وزارة النفط والثروة المعدنية" و"بشكل مؤقت"، بداية الشهر الجاري، تخفيض كميات البنزين الموزعة على المحافظات بنسبة 17 بالمئة وكميات المازوت بنسبة 24 بالمئة لحين وصول التوريدات الجديدة، التي توقعت وصولها "قريباً"، حيث ربطت الوزارة تخفيض كميات البنزين الموزعة على محافظات يسيطر عليها نظام الأسد بالعقوبات الأميركية.

وتشهد محافظة حلب ومحافظات أخرى عودة طوابير السيارات العاملة على مادة البنزين إلى محطات الوقود، بسبب شح المادة وعدم توفرها في المحطات.

اقرأ أيضاً: "وزارة النفط" توضح سبب تخفيض كميات المحروقات لمحافظات سورية

اقرأ أيضاً: حمص.. انفجارات في "صهاريج" تحمل النفط

وأقرّت حكومة النظام، اليوم، زيادة على أسعار البنزين ليصبح سعر الليتر المدعوم 475 ليرة سورية صعوداً من 450 ليرة لليتر الواحد، وكذلك حددت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك سعر الليتر غير المدعوم بـ 675 ليرة صعوداً من 650 ليرة.

وأعلنت عن رفع سعر ليتر البنزين "أوكتان 95" ليصبح 1300 ليرة، صعوداً من 1050 ليرة، وقالت الوزارة إن ذلك السعر يتضمن رسم التجديد السنوي والمحدد بـ 29 ليرة لليتر الواحد.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا