محادثات إيران النووية ستستمر الأسبوع المقبل

تاريخ النشر: 20.04.2021 | 21:01 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلن الاتحاد الأوروبي الذي يرأس المفاوضات بين إيران والقوى العالمية في فيينا، اليوم الثلاثاء، أن المحادثات بين الجانبين، وكذلك مع الولايات المتحدة الأميركية، على نحو غير مباشر ستتواصل في الأسبوع المقبل.

وأضاف أنه بعد الاجتماعات التي عقدت هذا الأسبوع سوف تنعقد اللجنة المشتركة مجدداً لمواصلة عملها في الأسبوع المقبل.

وتابع أن المشاركين في المحادثات جددوا التأكيد على عزمهم مواصلة جهودهم الدبلوماسية المشتركة من خلال الاتصالات الفردية المستمرة للمنسق مع كل الأطراف والولايات المتحدة.

وقال مسؤولون إيرانيون، أمس الإثنين، إن طهران والقوى العالمية أحرزت قدراً من التقدم في سبيل إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 الذي انسحبت منه أميركا، وإن عقد اتفاق مؤقت قد يسهم في كسب الوقت للتوصل إلى تسوية دائمة.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، في مؤتمر صحفي أسبوعي في طهران"نحن على المسار الصحيح وهناك قدر من بعض التقدم، لكن ذلك لا يعني أن محادثات فيينا وصلت إلى المرحلة الأخيرة".

وأعلنت إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، التي تولت السلطة في كانون الثاني الفائت، أنها متعهدة بالعودة إلى الاتفاق، ومستعدة "لرفع كل العقوبات التي لا تتسق" معه، لكنها لم تحدد أي الإجراءات تعني.

وقال مندوب روسيا لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، ميخائيل أوليانوف، أمس الإثنين، إنه "لا تزال الحلول العملية بعيدة المنال، لكننا انتقلنا من الكلام العام إلى الاتفاق على خطوات معينة نحو الهدف".

واجتمعت إيران والقوى العالمية في فيينا منذ أوائل نيسان الجاري، للعمل على الخطوات التي يتعين اتخاذها لإعادة طهران وواشنطن إلى الالتزام الكامل بالاتفاق، وتطرقت المحادثات إلى العقوبات الأميركية وانتهاكات إيران للاتفاق.