مجهولون يهاجمون سفاحاً إيرانياً قاتل في سوريا

تاريخ النشر: 26.12.2019 | 21:54 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

تعرض أحد السفاحين الإيرانيين ممن قاتلوا في صفوف الميليشيات الإيرانية التي تقاتل في سوريا لهجوم من قبل مجموعة شبان مجهولين يركبون دراجات نارية، وفق ما أفادت وسائل إعلام إيرانية.

وبحسب موقع قناة الحرة الأميركية فإن السفاح المدعو هاني الكردي تعرض للطعن، لكن لم يعرف فيما إذا نجا من الهجوم أم لا.

وتشير التقارير إلى أن السفاح الإيراني كان على علاقة جيدة مع العديد من المسؤولين الإيرانيين وشارك في احتفالات دينية رعاها هؤلاء، رغم أنه سجن قبل ذلك لمدة 16 عاماً.

كما أنه قاتل في صفوف الميليشيات الإيرانية التي تقاتل في سوريا، حيث نشر على حسابه في إنستغرام، فيديوهات له خلال قتاله في سوريا.

وقال قائد مركز الشرطة إن هاني الكردي وأحد رفاقه أوقفا سيارتهما أمام محل لبيع العصير في أحد شوارع العاصمة طهران، حيث هاجمه شبان يركبون دراجات نارية بسواطير وسكاكين، فأصيب في الرأس والمعدة والعنق، واستغرقت جهود الجراحين لإنقاذ المصابين ما يقارب 12 ساعة.

وفي وقت لاحق، نفت وكالة أنباء فارس المرتبطة بالحرس الثوري، وفاة الكردي، لكنها قالت إنه "لا يزال يصارع من أجل الحياة".

وبحسب التقارير فإن السفاح الإيراني تم استهدافه لدوره في قتل مجرم آخر يدعى وحيد مرادي في السجن عام 2018، خلال عراك بين أعضاء عصابة في سجن رجائي شهر.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا