مجهولون يغتالون شخصين متعاملين مع إيران وحزب الله في درعا

تاريخ النشر: 10.12.2019 | 20:01 دمشق

آخر تحديث: 10.12.2019 | 21:04 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

اغتال مجهولون اليوم الثلاثاء، شخصين من المتعاملين مع ميليشيا "حزب الله" وإيران في محافظة درعا، وأصيب ثالث بجروح خطيرة.

وأفاد تجمع أحرار حوران بأن المدعو زهير محمد عبد الرحيم الزامل اغتيل اليوم، بعد إطلاق مجهولين النار عليه على الطريق الواصل بين مدينتي الحراك وإزرع بريف درعا، فيما أصيب معه الملازم علي محمد عسكر ضابط الارتباط بين الأمن العسكري وميليشيا "حزب الله".

وبحسب موقع بلدي نيوز فإن الزامل وعسكر معروفان بصلاتهم الوثيقة بميليشيا "حزب الله" من خلال الإشراف على عمليات تجنيد الشباب، وتسهيل تحركات تلك الميليشيات في المنطقة.

من جانب آخر قُتل اليوم أيضاً المهندس حسان العبد الله رئيس بلدية الشجرة بحوض اليرموك، بعدما أطلق مجهولون النار عليه أمام منزله.

وكشف تجمع أحرار حوران أن العبد الله يشغل منصب رئيس بلدية الشجرة بالإضافة لعمله في جمعية "فرسان الوطن" المدعومة من قبل الحرس الثوري الإيراني، والتي تنشط في حوض اليرموك.

وأوضح التجمع أن العبد الله نجا من عدة محاولات اغتيال خلال العام الحالي، فيما لم تعرف الجهة المنفذة لها.

وتأسست جمعية "فرسان الوطن" عام 2018 بقيادة نايف العبيدات، بعد سيطرة قوات النظام على المنطقة، وتعمل في العديد من النشاطات الوهمية للتغطية على عمليات تشييع أبناء المنطقة لصالح الحرس الثوري ولاسيما طلاب الجامعات والأسر الضعيفة مادياً.

يذكر أن التجمع وثق 10 عمليات اغتيال منذ مطلع الشهر الحالي، استهدفت عناصر سابقين في الجيش الحر وآخرين متعاملين مع نظام الأسد وميليشيا حزب الله في المنطقة أو من عرّابي المصالحات.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا