مجهولون يستهدفون سيارة للأمن العسكري في درعا

تاريخ النشر: 31.12.2020 | 23:51 دمشق

درعا ـ خاص

استهدف مجهولون سيارة عسكرية تابعة لقوات النظام، بعبوة ناسفة وضعت في إحدى الطرق الرئيسية في مدينه الصنمين بريف درعا الشمالي.

وقالت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا: إن "السيارة تتبع للأمن العسكري "الفرع 215" بحسب اللوحات التي تحملها وأدى الانفجار لإصابة عنصر بجروح وتم إسعافه إلى مشفى الصنمين العسكري" .

اقرأ أيضا: هجوم على مقر وحاجز لـ"مخابرات النظام" شمال درعا

كما استهدف مسلحون أيضا، مساء الخميس، حاجزا للمخابرات الجوية بين بلدتي داعل وطفس والمعروف بحاجز "المكب"، وتم إغلاق بلدة داعل بشكل كامل من قبل عناصر تتبع للمخابرات الجوية والفرقة الرابعة، وإعلان حظر تجول ليلا في البلدة و تنفيذ عمليات مداهمة للبحث عن المطلوبين.

اقرأ أيضا: قوات الأسد تنسحب من درعا بعد تدخل الفيلق الخامس والمندوب الروسي

وكانت قوات النظام قد انتشرت يوم الأحد الماضي في بلدة داعل، ووضعت حواجز في شوارعها وقامت بتفتيش السيارات والآليات وبحثت عن مطلوبين، وذلك بعد مقتل المساعد أول "أبو اسكندر" مسؤول قسم الدراسات في فرع المخابرات الجوية وبرفقته عنصر يتبع للفرقة الرابعة المدعومة إيرانيا، أثناء تجوالهما في أحد شوارع بلدة داعل على دراجة نارية.

 

 

اقرأ أيضا: قوات النظام تشن حملة مداهمات في المسيفرة بريف درعا

يشار إلى أن مدناً وبلدات في ريف درعا ما تزال تشهد توتراً أمنياً، منذ أشهر، على خلفية المداهمات والاعتقالات التي تشنها قوات النظام في خرقٍ مستمر لـ اتفاقية "التسوية" المتفق عليها سابقاً بين روسيا والفصائل العسكرية، منتصف العام الفائت.

 

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا
للمرة الأولى منذ أيلول.. لا إصابات بكورونا شمال غربي سوريا