مجزرة في مخيم اليرموك وهجوم معاكس لتنظيم الدولة

تاريخ النشر: 18.05.2018 | 21:05 دمشق

آخر تحديث: 28.05.2018 | 01:14 دمشق

تلفزيون سوريا

ارتكب طيران النظام وروسيا مجزرة بحق الفلسطينيين في مخيم اليرموك اليوم، نتيجة استهداف أحد الملاجئ الذي يحوي عشرات الأشخاص، في وقت شن فيه تنظيم الدولة هجوماً معاكساً على مواقع قوات النظام في المنطقة.

وأفاد ناشطون محليون عن مقتل وجرح أكثر من 10 أشخاص بينهم أطفال ونساء، بعد استهداف غارة جوية لأحد الملاجئ في مخيم اليرموك الواقع تحت سيطرة تنظيم الدولة.

وتتعرض المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم جنوب دمشق في مخيم اليرموك وحيي الحجر الأسود والتضامن، لعشرات الغارات الجوية يومياً من طيران النظام وروسيا، بالإضافة إلى مئات الصواريخ من نوع أرض – أرض وقذائف المدفعية، فيما يعزوه ناشطون لرغبة النظام بتدمير مخيم اليرموك بالكامل باعتباره منطقة عشوائيات.

وأكد ناشطون وجود المئات من المفقودين من المدنيين تحت الأنقاض في مناطق جنوب دمشق، وذلك لعدم وجود فرق إسعاف وإنقاذ في المنطقة التي تحوي عدداً غير معروف من المدنيين، وتشهد هجوماً مدمراً منذ منتصف نيسان الماضي.

وأعلن تنظيم الدولة في بيان له عن مقتل 28 عنصراً لقوات النظام وجرح العشرات، وذلك في هجوم معاكس شنّه التنظيم على المواقع التي تقدم عليها النظام مؤخراً في حي الحجر الأسود.

وتستمر المعارك بين النظام والتنظيم دون توقف منذ منتصف نيسان الماضي، بعد أن رفض التنظيم عرضاً قدمه النظام وروسيا للتنظيم بنقل عناصره من جنوب دمشق إلى مناطق سيطرته في ريف دير الزور الشرقي.

مقالات مقترحة
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة