مجدداً..ميليشيات إيران تمنع خبراء روسيا دخول آثار ماري بديرالزور

تاريخ النشر: 03.05.2021 | 06:40 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا بأنّ ميليشيات إيران منعت، أمس الأحد، وفداً روسيّاً مِن دخول منطقة آثار ماري في ريف دير الزور الشرقي، وذلك للمرة الثانية.

وقالت المصادر إنّ دورية تابعة لـ ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني منعت الوفد الروسي مِن دخول منطقة آثار ماري في قرية السيال التابعة لمدينة البوكمال شرقي دير الزور.

ووصلت إلى قرية السيال، ظهر أمس، 4 سيارات ترافقها سيارة عسكرية تابعة للقوات الروسيّة تقلّ خبراء آثار روسيين.

وحاول الوفد الروسي الدخول إلى منطقة أثار ماري، إلّا أنّ دورية "الحرس الثوري" منعت الوفد مِن الدخول، رغم محاولاتهِ إقناع الدوريّة، ما دفع الوفد للعودة باتجاه دير الزور، ولم يتمكّن مِن دخول المنطقة.

وحسب المصادر فإنّ هذه المرة الثانية التي تمنع بها ميليشيا إيران، خبراء الآثار الروس مِن الدخول إلى منطقة آثار ماري في ريف دير الزور، والتي تعمل بها الميليشيات على التنقيب عن الآثار، وتعدّها منطقة عسكريّة يُمنع الاقتراب منها.

وسبق أن قالت شبكات إخبارية محليّة، إن الميليشيات الإيرانية تشرف على ورشات للتنقيب عن الآثار في ريف دير الزور وتهريبها، وذلك بالتنسيق مع قوات النظام.

يشار إلى أنّ العديد مِن المقار التابعة لـ ميليشيا "الحرس الثوري" تحيط بمواقع الآثار في دير الزور وتشرف على حمايتها وتمنع الاقتراب منها، كما أنها فرضت على عمّال الحفر والتنقيب التوقيع على أوراق تجبرهم بعدم الإفصاح عن طبيعة عملهم لأي جهةٍ، تحت طائلة المسؤولية والتهديد بمحاسبتهم.