مجالس خان شيخون: هيئة التفاوض "جسم غير مرغوب فيه"

تاريخ النشر: 14.05.2019 | 14:05 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:38 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت المجالس المحلية التابعة لـ مدينة خان شيخون وريفها جنوب إدلب، أمس السبت، أن "(هيئة التفاوض العليا) جسم غير مرغوب فيه، ولا تمثّلهم، ولا تمثّل قضية الثورة السورية".

وقالت المجالس المحلية في بيان مشترك نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي، إن "هيئة التفاوض جسم غير مرغوب فيه في الثورة السورية ولا يمثلون الثورة"، نافيةً في الوقتِ عينه أي اجتماع أو تواصل مع "الهيئة"، التي أكّدت ذلك على معرّفاتها الرسمية.

وأضاف بيان المجالس، أن "هيئة التفاوض لا تمثلهم، ومَن يمثل الشعب السوري في المحرر هم أبناء الشعب الذين يدافعون عن الأرض والعرض"، مؤكداً أن هذا البيان "خطوة أولى على طريق محاسبة المسيئين للثورة السورية وتضحياتها".

يأتي ذلك، متزامناً مع حملة عسكرية شرسة تشنّها قوات النظام - بدعم روسي - منذ أواخر شهر نيسان الفائت، على محافظة إدلب وريفي حماة الشمالي والغربي، أسفرت عن وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، فضلاً عن دمارٍ واسع طال الأحياء السكنيّة والبنى التحتية والمنشآت الخدمية.

مقالات مقترحة
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة