مباحثات إيرانية مع النظام لتبادل المنتجات مع "السورية للتجارة"

تاريخ النشر: 24.05.2021 | 09:08 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال جمال الدين شعيب معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، في حكومة النظام، إن هناك مباحثات مع إيران لإنشاء متجر سوري في طهران وآخر  إيراني ضمن دمشق، لتبادل عرض المنتوجات الخاصة بالبلدين.

وأضاف شعيب لوكالة إعلام النظام "سانا"، أن الجانبين توصلا إلى عدة تفاهمات أبرزها إقامة متجر خاص بـ "مؤسسة إيتكا للصناعات الغذائية والتحويلية" الإيرانية لدى "المؤسسة السورية للتجارة" في دمشق، وبالمقابل إقامة متجر سوري لمؤسسة التجارة لدى مراكز "إيتكا" في طهران.

وأشارت "سانا" إلى أن الجانبين درسا مقايضة السلع الموجودة لدى كل طرف، وإمكانية تأسيس شركة تجارية سورية إيرانية مشتركة، وتمت متابعة نقل التكنولوجيا الموجودة لدى مؤسسة "إيتكا" إلى مؤسسات وزارة الصناعة التابعة للنظام.

وفي سياق آخر، تعتزم شركة "MMTE" الإيرانية إنشاء مصنع لتعدين الحديد داخل مناطق سيطرة النظام في سوريا.

وذكرت صحيفة "الثورة" الناطقة بلسان النظام، أن وفداً من الشركة الإيرانية، بحث مع وزارة الصناعة في حكومة الأسد، إمكانية إقامة مصنع لتعدين الحديد و"آفاق التعاون المشترك في مجال الطاقات البديلة" بحسب الصحيفة.

وتسعى إيران من خلال تحكمها بمفاصل مؤسسات النظام في سوريا، وسيطرة ميليشياتها على معظم المدن والبلدات الواقعة تحت سيطرة الأخير؛ إلى الهيمنة على معظم قطاعات الصناعة والتجارة داخل مناطق النظام بعد أن استحوذت على جزء كبير من القطاع العقاري، ما يجعلها في سباق مع الروس للسيطرة على تلك القطاعات وسط الانهيار الاقتصادي التام الذي يشهده نظام الأسد.